نيودلهي تعطي الضوء الأخضر لمباحثات أنبوب الغاز الإيراني   
الأربعاء 1426/1/1 هـ - الموافق 9/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:16 (مكة المكرمة)، 14:16 (غرينتش)

أعطت الحكومة الهندية الضوء الأخضر لوزارة النفط للبدء في إجراء محادثات مع إيران وميانمار وتركمانستان وباكستان وأفغانستان لمد خط أنابيب لاستيراد الغاز الطبيعي من إيران بتكلفة تصل إلى أربعة مليارات دولار.

وقال مسؤولو وزارة النفط إن قرار مجلس الوزراء سيتيح لوزارة النفط التفاوض بشكل مباشر على اتفاقات بدلا من الاعتماد كليا على وزارة الخارجية.

يشار إلى أن إيران تملك ثاني أكبر احتياطي من الغاز في العالم بعد روسيا.

ومن المتوقع أن ينقل الأنبوب الذي سيبلغ طوله 2670 كلم الغاز الإيراني من حقول أساليوية في جنوبي إيران إلى أنبوب آخر في جنوب الهند يعتبر الشريان الحيوي لمنطقة دلهي والبنجاب وهريانا مرورا بباكستان. وتتنافس على بناء الخط شركات عالمية عدة منها شركات أسترالية وفرنسية.

ويلبي الأنبوب الحاجة المتزايدة من الغاز الطبيعي لرابع أكبر اقتصاد آسيوي, فيما تستعد إسلام آباد لاستيفاء 580 مليون دولار لقاء رسوم مرور هذا الخط عبر أراضيها. وتسعى باكستان منذ سنوات لدفع المشروع ولكن الخطط لم تحرز تقدما يذكر بسبب التوترات السياسية مع الهند.

وتنتج الهند نصف احتياجاتها فقط من الغاز الطبيعي. وتقول الحكومة إن استيراد الغاز الطبيعي أمر ضروري للمحافظة على النسبة المتوقعة للنمو الاقتصادي السنوي بين 7% و8%.

وبدأت الهند في استيراد الغاز الطبيعي المسال من قطر العام الماضي ووقعت مؤخرا عقدا لاستيراد 7.5 ملايين طن سنويا من إيران اعتبارا من عام 2009, كما وقعت مؤخرا اتفاقا لاستيراد الغاز الطبيعي من ميانمار عبر بنجلادش.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة