أوروبا تسمح بتأمين شحنات نفط إيران   
الجمعة 1/5/1433 هـ - الموافق 23/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 1:38 (مكة المكرمة)، 22:38 (غرينتش)
مشترون آسيويون ضغطوا على أوروبا لتخفيف حظر التأمين على شحنات النفط الإيراني (الأوروبية-أرشيف)

كشف دبلوماسي أوروبي أن حكومات الاتحاد الأوروبي اتفقت مبدئيا الخميس على السماح بتأمين بعض شحنات النفط الإيراني، وهو ما يعني استثناء من حظر كلي اتخذ ويمنع شركات التأمين وإعادة التأمين الأوروبية من منح تغطية تأمينية لأي ناقلة تقل نفطا خاما أو وقودا إيرانييْن، وذلك في إطار العقوبات الغربية ضد طهران على خلفية برنامجها النووي.

وأضاف المصدر الدبلوماسي أن فترة السماح تمتد إلى بداية يوليو/تموز المقبل، وسيراجع هذا القرار قبل اجتماع وزراء الخارجية الأوروبيين في 14 مايو/أيار المقبل.

وقد أثار إقرار أوروبا حظرا كليا للتأمين على شحنات النفط الإيراني مخاوف كبار المشترين لهذا النفط في آسيا، حيث إن شركات التأمين الأوروبية تغطي معظم أساطيل ناقلات النفط في العالم، فمارس هؤلاء المشترون ضغوطا على الأوروبيين لتخفيف هذه العقوبات.

كرواتيا -التي ليست عضوا في الاتحاد الأوروبي- قالت إنها ستطبق حظرا نفطيا على إيران، وأعلنت جنوب أفريقيا تجميدا لمعظم مشترياتها من خام طهران

دول انضمت
وفي سياق متصل، قالت كرواتيا -المرشحة للانضمام للاتحاد الأوروبي صيف العام الماضي- إنها ستطبق الحظر النفطي الأوروبي على واردات الخام الإيراني، وقال يوشكو كليسوفيتش مساعد وزير الشؤون الخارجية الأوكراني إن قرار الحكومة يقضي بحظر استيراد البلاد لخام إيران ومشتقاتها النفطية ومنتجاتها البتروكيماوية.

كما يشمل قرار كرواتيا حظر تصدير أي تجهيزات أو تكنولوجيا لإيران تستعمل في الصناعة البتروكيماوية.

وأعلنت جنوب أفريقيا الخميس تجميد معظم مستورداتها النفطية من إيران، وذلك استجابة لطلب واشنطن بأن تقلص الدول مشترياتها من الخام الإيراني بشكل ملموس إذا أرادت تفادي عقوبات مالية أميركية.

وتشير بيانات إدارة الطاقة الأميركية إلى أن إيران أكبر مزود لجنوب أفريقيا -التي تعد أكبر اقتصاد في أفريقيا- بحاجياتها النفطية، حيث تصدر لها 29% من إجمالي واردتها البترولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة