إياتا يبقي على توقعه للأرباح   
الثلاثاء 1431/11/26 هـ - الموافق 2/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 22:46 (مكة المكرمة)، 19:46 (غرينتش)

إجراءات أمنية اتبعتها دول عديدة تحسبا لطرود مفخخة تنقل عبر الطائرات (الفرنسية-أرشيف)

استبعد الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) أن تتعرض أرباح شركات الطيران لانتكاسة جديدة بعد العثور على طردين ملغمين في طائرتين بدبي وبريطانيا كانتا في طريقهما من اليمن إلى الولايات المتحدة الجمعة الماضية.

وأوضح رئيس الاتحاد جيوفاني بيسنياني في تصريحات له اليوم الثلاثاء خلال مؤتمر بشأن أمن الطيران في فرانكفورت الألمانية بأن الاتحاد ما زال عند توقعاته السابقة بأن تحقق الشركات التابعة له أرباحا إيجابية تبلغ 8.9 مليارات دولار خلال العام الجاري.

غير أن بيسنياني حذر في المؤتمر من أي خطوات متسرعة لتطبيق إجراءات أمنية جديدة، معتبرا أن من شأن ذلك أن يضعف الإقبال على الطيران.

وقال إن الحكومات تحتاج إلى جمع كل الحقائق واتباع أساليب لا تنفر الناس أو تشدد عليهم، داعيا إلى تعاون الحكومات وجميع الأطراف المعنية من أجل تحسين الأمن في قطاع الطيران.

إجراءات أمنية
وكانت عدة دول أوروبية قد رفعت مستويات المراقبة على الطائرات القادمة إليها -خصوصا من الشرق الأوسط- وعززت إجراءاتها الأمنية.

فقد أعلن وزير الداخلية الإيطالي روبرتو ماروني أمس أن بلاده ستكثف مراقبة الطائرات التي تهبط في مطاراتها، وخاصة تلك القادمة من دول شرق أوسطية.

وفي بريطانيا أعلنت وزارة الداخلية حظر حمل أسطوانات حبر الطابعات في حقائب المسافرين، وتمديد حظر الشحن الجوي للبضائع غير المصاحبة القادمة إلى بريطانيا من اليمن والصومال.

كما أعلنت لندن وقفا فوريا لحركة الشحن الجوي القادمة من اليمن أو عبرها، بما في ذلك البضائع المنقولة على طائرات غير مباشرة من اليمن، كما علقت الرحلات المباشرة القادمة من صنعاء.

أما ألمانيا فمددت الحظر المفروض على الطرود المرسلة جوا من اليمن.
 
وفي وقت سابق أعلنت مجموعة "دي.أتش.أل" المتخصصة في خدمات الشحن الجوي تعزيزها مراقبة الطرود المرسلة من اليمن بناء على طلب من السلطات الأميركية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة