تراجع مبيعات وأرباح سوني إريكسون   
الخميس 1430/7/24 هـ - الموافق 16/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:59 (مكة المكرمة)، 10:59 (غرينتش)

مبيعات سوني إريكسون انخفضت بنسبة 43% في الربع الثاني من 2009 (الجزيرة نت)

أكدت شركة سوني إريكسون للهواتف النقالة اليوم الخميس أنها سجلت  تراجعا كبيرا في مبيعاتها خلال الربع الثاني من العام الجاري في ظل استمرار أوضاع السوق الصعبة, مما جعلها تمنى بخسائر. 

 

وقالت المجموعة إن خسائر ما قبل احتساب الضرائب مع استبعاد تكاليف إعادة الهيكلة بلغت 283 مليون يورو (397 مليون دولار), وبلغت الخسائر الصافية 213 مليون يورو، مقارنة بأرباح صافية قيمتها 6 ملايين يورو في الربع الثاني من العام الماضي.

 

وقالت المجموعة إنها باعت نحو 13.8 مليون هاتف نقال خلال الربع الثاني من العام بتراجع نسبته 43% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وبانخفاض نسبته 5% عن الربع الأول من هذا العام، أي ما يقدر بنحو 1.68 مليار يورو.

 

من جهته أكد الرئيس التنفيذي للشركة ديك كومياما في بيان أن الربع الثاني كان صعبا للمؤسسة كما كان متوقعا, مشيرا إلى أن الفترة الباقية من العام ستكون صعبة أيضا.

 

وأضاف أن "تركيزنا لا يزال على إعادة الشركة إلى تحقيق أرباح من جديد"، مستشهدا بأن خفض النفقات بدأ يؤتي بعض ثماره, علما بأن الشركة ألغت منذ منتصف العام الماضي نحو 2300 وظيفة. 

 

وتقدر الشركة بأنها تستحوذ على 5% من السوق العالمية للهواتف النقالة، وقالت إنها أبقت على توقعاتها بشأن تراجع السوق العالمية بنحو 10% خلال العام الجاري.

 

تجدر الإشارة إلى أن "سوني إريكسون" مشروع مشترك تأسس عام 2001 بين شركتي إريكسون السويدية وسوني اليابانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة