تقرير أممي يتوقع تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي   
الخميس 1427/12/22 هـ - الموافق 11/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:12 (مكة المكرمة)، 23:12 (غرينتش)
توقع تقرير أممي أن يؤدي ضعف سوق المساكن في الولايات المتحدة إلى تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي إلى 3.2% في 2007 بعد نمو قوي بلغ 3.8% العام الماضي.
 
وأوضحت إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة في مسحها السنوي للاقتصاد العالمي أن تراجع قطاع المساكن في الولايات المتحدة سيهبط بنمو الاقتصاد الأميركي إلى 2.2% بانخفاض نقطة مئوية كاملة عن العام السابق.
 
وذكرت المنظمة الدولية أن اليابان المتوقع أن يتباطأ النمو بها إلى أقل من 2% هذا العام، وأوروبا المتوقع أن ينمو اقتصادها بحوالي 2% ليستا بالقوة الكافية لتحلا محل الولايات المتحدة كمحرك لنمو للاقتصاد العالمي.
 
كما توقعت أن تواصل اقتصادات شرق آسيا بما فيها الصين نمط نموها القوي هذا العام لتنمو بإيقاع أبطأ قدره 7% بعدما بلغت 7.6% في المتوسط عام 2006.
 
وذكر التقرير أنه من المتوقع أن يشهد جنوب آسيا بقيادة الهند تباطؤا طفيفا فقط بعدما نما بنسبة 6.7% العام الماضي.
 
أما بالنسبة للدول النامية فتوقع التقرير نمو اقتصاداتها بنسبة 5.9% هذا العام مقارنة مع 6.5% عام 2006 وتباطؤ نمو الاقتصادات الانتقالية -في إشارة إلي اقتصادات دول الاتحاد السوفياتي السابق وشرق أوروبا- إلى 6.5%  هذا العام بدلا من 7.2% في 2005.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة