محادثات لتحرير سوق السيارات اليابانية   
الاثنين 1422/6/15 هـ - الموافق 3/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت تقارير محلية إن مسؤولين يابانيين وأميركيين اتفقوا على أن يشرع بلداهما قريبا في إجراء محادثات ثنائية منتظمة بشأن صناعة السيارات تركز على تحرير سوق السيارات اليابانية من القيود المفروضة عليها.

وقالت صحيفة نيهون كيازاي شيمبون اليابانية إن هذه المحادثات التي تم الاتفاق عليها بين وزير التجارة الياباني تاكيو هيرانوما والممثل التجاري الأميركي روبرت زويليك يوم السبت الماضي ستكون الأولى من نوعها منذ انتهاء اتفاقية تجارية كانت تهدف إلى فتح سوق السيارات اليابانية في أواخر عام 2000.

وتعهدت طوكيو بموجب تلك الاتفاقية التي أبرمت عام 1995 بتوفير مزيد من الحرية لدخول السيارات الأميركية إلى السوق اليابانية. وسعت الولايات المتحدة إلى تمديد الاتفاقية ودعت إلى اتخاذ خطوات لتعزيز وجودها في سوق السيارات وقطع غيارها باليابان.

وقالت الصحيفة إن البلدين قررا في شهر يونيو/ حزيران الماضي عقد جولة جديدة من المحادثات الاقتصادية الثنائية لمعالجة جملة من القضايا التجارية التي تخص البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة