الدولار ينخفض والأسهم الأميركية صاعدة   
الأربعاء 1425/3/16 هـ - الموافق 5/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

هبط الدولار إلى أدنى مستوياته في شهر أمام اليورو في التعاملات الصباحية في آسيا اليوم بعد أن شهد انخفاضا في سوق نيويورك إثر إعلان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أنه لن يسير بخطى سريعة في زيادة أسعار الفائدة الأميركية.

فقد أبقى البنك المركزي الأميركي في اجتماعه أمس أسعار الفائدة عند أدنى مستوياتها منذ عام 1958، وقال إن مخاطر الأسعار متوازنة وإنه سيسير بخطى "محسوبة" في سياسته النقدية، وهو ما قلص آمال حائزي الدولار في زيادة حادة في أسعار الفائدة قريبا.

ودفع ذلك العملة الأميركية للانخفاض في سوق نيويورك أمس ثم واصلت التراجع في التعاملات الصباحية في آسيا لتهبط إلى مستوى منخفض جديد في شهر عند حوالي 1.214 دولار مقابل اليورو.

صعود الأسهم الأميركية
من ناحية أخرى أغلقت أسعار الأسهم الأميركية على صعود في ختام معاملات الثلاثاء بعد قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي، مما قلل من المخاوف من زيادات حادة لأسعار الفائدة قد تخنق النمو في اقتصاد الولايات المتحدة وأرباح الشركات.

فقد ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأميركية الكبرى 2.77 نقطة أي بنسبة 0.03% ليصل إلى 10316.77 نقطة.

وصعد مؤشر ستاندرد آند بورز الأوسع نطاقا 2.01 نقطة أي 0.18% مسجلا 1119.50 نقطة.

وارتفع مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا المتطورة 11.76 نقطة أي 0.16% ليبلغ 1950.48 نقطة. كما افتتحت الأسهم الأوروبية على انخفاض اليوم متأثرة بقرار الاحتياطي الاتحادي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة