النفط يستقر عقب صعوده جراء اضطرابات بنيجيريا   
الأربعاء 1428/4/29 هـ - الموافق 16/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:42 (مكة المكرمة)، 10:42 (غرينتش)

توقعات بزيادة مخزونات النفط الخام الأميركية (الفرنسية-أرشيف)

شهدت أسعار النفط استقرارا خلال التعاملات الآسيوية بالعقود الآجلة.

ويأتي ذلك عقب ارتفاع الأسعار أمس إلى أعلى مستوياتها في عشرة أيام متجاوزة 63 دولارا للبرميل بعدما تسببت الاضطرابات بنيجيريا في وقف مزيد من إمدادات رابع أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم.

وانخفض الخام الأميركي الخفيف في عقود تسليم يونيو/حزيران المقبل أربعة سنتات إلى 63.13 دولارا للبرميل خلال تعاملات إلكترونية عبر نظام غلوبكس، وكان سعر العقد عند التسوية في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) أمس 63.17 دولارا للبرميل، بزيادة 71 سنتا بعد صعوده إلى 63.30 دولارا وهو أعلى مستوى منذ الرابع من الشهر الجاري.

وحدت من قلق الأسواق حول الاضطرابات في نيجيريا توقعات بزيادة مخزونات الوقود والنفط الخام الأميركية بعد زيادة واردات النفط الخام في تقرير سينشر في وقت لاحق اليوم.

ورغم توقع زيادة مخزونات النفط الأميركية فإن الأسواق قلقة بشأن مخزونات البنزين، حيث أدى الطلب الكبير على هذه المادة ونقص الإمدادات منها لانخفاض مخزوناتها في الولايات المتحدة إلى مستويات متدنية بينما تتجه البلاد لموسم الصيف والعطلات وذروة قيادة السيارات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة