هوندا تحقق أرباحا وتشتري ثلاثة ملايين من أسهمها   
الاثنين 1423/5/20 هـ - الموافق 29/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مدير أحد فروع الشركة يقف بجوار سيارة جديدة من إنتاج هوندا (أرشيف)
أعلنت هوندا موتور ثاني أكبر منتج للسيارات في اليابان تحقيق أرباح تشغيل قياسية في الربع الأول من العام بفضل انتعاش مبيعات الشاحنات الخفيفة في الولايات المتحدة. لكن الشركة وصفت الارتفاع الأخير في الين بأنه مثير للقلق.

وارتفعت عائدات التشغيل 12.8% إلى 170.82 مليار ين (1.44 مليار دولار) مقارنة مع الربع الأول من العام الماضي، مع نمو المبيعات بنسبة 10% لتصل إلى 1.937 تريليون ين. وجاءت عائدات التشغيل عند الحد الأدنى من توقعات المحللين التي تراوحت بين 172 مليارا و207 مليارات ين.

وارتفع صافي الدخل إلى مستوى قياسي مسجلا 107.6 مليارات ين أو ما يوازي 110.42 ينات للسهم مقارنة مع 91.72 ينا للسهم قبل عام. وجاءت مكاسب الربع الأول من السنة المالية عقب أداء قياسي في السنة الماضية المنتهية في مارس/ آذار الماضي عندما قفزت عائدات التشغيل والأرباح الصافية أكثر من 50% بفضل مبيعات قوية وهبوط الين عن السنة السابقة.

ويؤدي هبوط الين إلى تضخم قيمة العائدات التي تحققها الشركة في الخارج عند تحويلها إلى الين وتجعل الصادرات أعلى ربحية. ومنذ أبريل/ نيسان الماضي ارتفع الين 12% أمام الدولار, مما سبب متاعب لمنتجي السيارات اليابانيين وغيرهم من كبار المصدرين. لكن رغم ذلك أبقت هوندا على توقعاتها للعائدات في السنة الحالية وقالت إن متوسط سعر الصرف الذي تبني عليه توقعاتها لا يزال عند 125 ينا للدولار.

وبلغ سعر الين اليوم نحو 119.23 ينا للدولار وهو ما يزيد نحو 5% عن توقعات هوندا للسنة كلها. وقال نائب الرئيس التنفيذي لهوندا كويتشي أميميا في مؤتمر صحفي إن "تقلبات العملة على المدى القصير تدعو للقلق بعض الشيء، ولكننا سننتظر قبل أن نقرر ما إذا كنا بحاجة إلى تعديل تقديرنا لسعر الصرف".

كما أعلنت هوندا اليوم أنها ستشتري ما يصل إلى ثلاثة ملايين سهم من أسهمها بقيمة تصل إلى 15 مليار ين في الفترة بين 7 أغسطس/ آب و25 أكتوبر/ تشرين الأول المقبلين. وأغلقت أسهم هوندا اليوم على 5020 ينا للسهم بارتفاع 4.8% قبل إعلان النتائج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة