الإسترليني يهبط لمستوى قياسي أمام اليورو لتراجع التضخم   
الجمعة 1428/12/18 هـ - الموافق 28/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:44 (مكة المكرمة)، 12:44 (غرينتش)

هبط الجنيه الإسترليني مقابل العملة الأوروبية (اليورو) إلى مستوى قياسي جديد اليوم عقب بيانات أظهرت تراجع التضخم بأسعار المساكن في بريطانيا، الأمر الذي عزز توقعات بخفض أسعار الفائدة في الأجل القريب.

وصعد سعر صرف اليورو الأوروبي إلى 73.42 بنسا، ليسجل أعلى مستوى منذ طرحه للتداول قبل ثمانية أعوام.

واحتفظ الجنيه بقيمته أمام الدولار الأميركي عقب ضغوط واجهها الأخير، بعد نشر بيانات ضعيفة عن الطلب على السلع المعمرة بالولايات المتحدة.

وتزايد عزوف المستثمرين عن المخاطرة بعد اغتيال زعيمة حزب الشعب المعارض في باكستان، والذي أثار مخاوف بالأسواق من استمرار أعمال العنف هناك.

وسجل سعر الجنيه الإسترليني 1.9975 دولار مقتربا من أعلى مستوى صرف له منذ أسبوع.

وأفادت جمعية نيشنوايد للبناء بتراجع أسعار المساكن التي انخفضت 0.5% الشهر الجاري محققة ثاني انخفاض شهري لها على التوالي.

وهبط المعدل السنوي للتضخم بأسعار المساكن إلى 4.8%، وهو أدنى مستوى منذ مايو/ أيار العام الماضي مقابل 6.9% خلال نوفمبر/تشرين الثاني.

ومع صدور هذه البيانات، قد يقوم بنك إنجلترا المركزي بخفض أسعار الفائدة مرة أخرى الشهر المقبل بعدما خفضها الشهر الحالي إلى 5.50%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة