أزمة طبرق تخفض إنتاج النفط الليبي   
الاثنين 1437/8/3 هـ - الموافق 9/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:25 (مكة المكرمة)، 12:25 (غرينتش)

قال متحدث باسم شركة الخليج العربي للنفط الليبية إن إنتاج حقلين كبيرين في شرق ليبيا انخفض إلى أقل من مئة ألف برميل يوميا من 230 ألف برميل يوميا، بعد توقف الصادرات من مرسى الحريقة في طبرق شرقي ليبيا.

وأوضح المتحدث أنه لا توجد مشاكل فنية أو إدارية فيما يتعلق بالإنتاج من هذين الحقلين، وهما مسلة والسرير، وأكد أنه إذا استمر توقف الصادرات فستضطر الشركة لوقف الإنتاج بالكامل.

وتشهد ليبيا مشكلة في التصدير بعد أن منعت مؤسسة النفط التي أنشأتها الحكومة المنبثقة عن برلمان طبرق تحميل شحنات من النفط الخام على السفن الناقلة في مرسى الحريقة لصالح المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، التي تعلن الولاء لحكومة الوفاق الليبية المدعومة من الأمم المتحدة.

وجاء هذا المنع بعد أن فشلت المؤسسة التابعة لطبرق مؤخرا في محاولة تصدير شحنة من النفط من مرسى الحريقة، إذ أدرج مجلس الأمن الدولي السفينة الناقلة للشحنة على القائمة السوداء التي تمنع الموانئ من استقبالها.

وحذرت المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس من أن "أي تصدير للنفط من ليبيا عبر أي كيان آخر بخلاف المؤسسة الوطنية غير قانوني وسيتم وقفه".

وبهذا الانخفاض في حقلي مسلة والسرير، يكون إجمالي إنتاج النفط الليبي قد تراجع من نحو 360 ألف برميل يوميا إلى نحو 230 ألف برميل يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة