مجموعة بريك لن تناقش بديلا للدولار   
الاثنين 1430/6/21 هـ - الموافق 15/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 3:26 (مكة المكرمة)، 0:26 (غرينتش)

روسيا تدعو لأن يصبح العالم أقل اعتمادا على الدولار (الفرنسية)

قال مسؤول في الكريملين إن قادة روسيا والصين والهند والبرازيل لا ينوون مناقشة احتياطي العملات العالمية في أول قمة لهم في مدينة ياكاتارينبورغ في منطقة الأورال الروسية يومي 15 و16 من الشهر الجاري.

ووفقا لسيرغي بريخودكو فإنه "سيكون من الصعب علينا مناقشة احتياطي العملات الجديدة"، مضيفا أنه "فيما يتعلق بالمسائل العملية، فإننا سنتحدث بشكل أكبر بشأن الطرق الممكنة لإصلاح المؤسسات المالية الدولية".

وتحاول روسيا والصين والبرازيل والهند تعزيز نفوذها، باعتبارها منتجة لـ15% من الإنتاج العالمي، عن طريق تعزيز تجمعهم "بريك" الذي يضم الدول الأربعة، ليصبح قوة دولية مؤثرة.

ودعت روسيا مرارا ليصبح العالم أقل اعتمادا على الدولار، واعتبرت أن اليوان الصيني والروبل الروسي قد يصبحان عملتي احتياط في المستقبل.

وكان وزير الشؤون الإستراتيجية البرازيلي روبرتو أنغر مانغابيرا قد صرح الشهر الماضي بأنه من المقرر أن تناقش القمة دور الدولار وتعزيز مجموعة العشرين، إضافة إلى إعادة تشكيل النظام التجاري العالمي وإصلاح الأمم المتحدة.

غير أن وزير المالية الروسي ألكسي كودرين قال السبت إنه من غير المرجح أن يتغير وضع الدولار كعملة احتياط رئيسية في المستقبل القريب.

وتشكل مجموعة بريك 42% من عدد سكان العالم و14.6% من صافي الإنتاج المحلي العالمي و12.8% من حجم التجارة العالمية، في عام 2008.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة