الدستور الأوروبي يمنح الفيتو على فرض الضرائب   
السبت 1425/5/2 هـ - الموافق 19/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قادة الاتحاد الأوروبي دشنوا محطة مهمة على طريق تكاملهم (رويترز)
اتفق زعماء الاتحاد الأوروبي على أن ينص الدستور الجديد الذي جرى تبنيه أمس على تمتع الدول الأعضاء بحق النقض (الفيتو) في أي قرارات تتعلق بفرض الضرائب.

وأيد الزعماء الأوروبيون خلال قمتهم بالعاصمة البلجيكية بروكسل أن يكون للدول الأعضاء الحق في نقض القرارات التي تمس نظام الضمان الاجتماعي في بلدانهم والشؤون الخارجية والدفاع.

كما اتفقت الدول الأعضاء الـ25 على حل وسط بشأن قواعد الميزانية التي أثارت خلافا كبيرا بين المفوضية ودول كبرى في الاتحاد كفرنسا وألمانيا.

وكانت هناك خلافات مستمرة بين الدول الأعضاء بشأن صلاحيات المفوضية الأوروبية الخاصة بمعالجة قضايا تجاوز عجز الموازنات العامة.

وقد اعتبر رئيس الوزراء الإيرلندي ورئيس الدورة الحالية للاتحاد بيرتي أهيرن مساء أمس في مؤتمر صحفي أن تبني الدستور يشكل إنجازا تاريخيا للاتحاد الأوروبي بعد التوصل إلى اتفاق "ربح فيه الجميع".

يشار إلى أن هذا أول دستور موحد للاتحاد بعد عامين من النقاش بشأنه، ولقي ترحيبا من القادة الأوروبيين الذين اعتبروه يوما عظيما لأوروبا، وأنه سيتيح لها أن تعمل بشكل أفضل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة