توقع ارتفاع النفط إلى 120 دولارا   
الأربعاء 14/2/1432 هـ - الموافق 19/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:35 (مكة المكرمة)، 15:35 (غرينتش)

متوسط الطلب على النفط يتوقع أن يصل لمستوى 89.1 مليون برميل يوميا (الفرنسية-أرشيف)

رجح صندوق بلاك روك للطاقة أن سعر برميل النفط الخام قد يصل لمستوى 120 دولارا أو أكثر في العام الجاري. وحذر من أن ذلك من شأنه أن يعوق النمو الاقتصادي العالمي.

وأوضح دان رايس العضو المنتدب للصندوق أن المعدل الحالي للنمو الاقتصادي العالمي لا يمكن أن يستمر في عالم يشهد تقييدا متزايدا لإمدادات الطاقة، لافتا إلى أن كبح معدل النمو جراء ارتفاع قيمة الطاقة سيؤدي لتراجع النمو من مستوى 5% إلى 3%.

وصندوق بلاك روك يعد واحدا من أنجح صناديق الاستثمار في الموارد الطبيعية في العالم، وبلغ متوسط العائد السنوي للصندوق 18% في السنوات العشر الماضية.

وأعرب رايس عن خشيته من عودة الاقتصاد لحالة الركود كما حدث قبل ثلاث سنوات، واعتبر أن سعر النفط عند نحو 90 دولارا للبرميل في الأجل الطويل ربما يكون أعلى مستوى يمكن أن يتحمله الاقتصاد العالمي دون أن يحدث تباطؤ عالمي.

وحسب وكالة الطاقة الدولية فإن من المتوقع أن يبلغ الطلب على النفط مستوى قياسيا في العام الجاري ليصل لمستوى 89.1 مليون برميل يوميا.

ويعتقد كثير من المتعاملين أن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) لديها ما يكفي من طاقة الإنتاج الفائضة للحيلولة دون ارتفاع الأسعار إلى 150 دولارا مثلما حدث في العام 2008، غير أن الطلب ارتفع بأكثر من أربعة ملايين برميل يوميا منذ وصول حالة الركود إلى ذروتها في 2009.

وقبل يومين اعتبر أحدث تقرير لأوبك أن أسواق النفط بها إمدادات كافية من النفط وأنه لا حاجة لمراجعة مستوى الإنتاج ورفع سقفه، مشيرة إلى أن الأسعار المرتفعة ليست نتيجة لنقص في العرض.  

وبالنسبة للقفزة الأخيرة في أسعار النفط بين التقرير أنه يعود لأسباب آنية جراء الطلب المتزايد نتيجة الطقس الشديد البرودة الذي تشهده أجزاء كبيرة من العالم.

أوبك ترى أن أسواق النفط بها إمدادات كافية من النفط (رويترز-أرشيف)
تعاملات اليوم
وفي تعاملات اليوم ارتفعت أسعار النفط الخام للعقود الآجلة، إذ شجع هبوط الدولار لأدنى مستوى في شهرين على الشراء ومع ظهور مزيد من المؤشرات على استمرار تعافي الطلب العالمي بعدما رفعت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب.

وزادت أسعار النفط الخام الأميركي 51 سنتا إلى 91.89 دولارا للبرميل للعقود الآجلة تسليم فبراير/شباط المقبل.

من جهته ارتفع مزيج برنت القياسي الأوروبي تسليم مارس/آذار 50 سنتا إلى 98.3 دولارا.

وفي سوق العملة تراجع مؤشر الدولار 0.45% اليوم مما جعل النفط أرخص لحائزي العملات الأخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة