عشرات آلاف البريطانيين في إجازة طويلة بسبب الركود   
الجمعة 1429/12/22 هـ - الموافق 19/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:46 (مكة المكرمة)، 12:46 (غرينتش)

الركود يهدد بفقدان آلاف البريطاينيين وظائفهم (الأوروبية-أرشيف)

بدأ عشرات الآلاف من العمال البريطانيين اليوم أطول إجازة لعيد الميلاد منذ 16 عاما، وذلك بعد أن اضطرت الكثير من الشركات والمصانع إلى إغلاق أبوابها بسبب حالة الركود التي أثرت سلبا على العديد من اقتصادات الدول.

ولن يتمكن آلاف العمال من العاملين في قطاع السيارات من العودة لأعمالهم قبل 19 يناير/كانون الثاني المقبل، وذلك بعد أن أغلقت المصانع التي يعملون بها أبوابها بشكل مؤقت أملا في التقليل من الخسائر.

ونقلت صحيفة تايمز البريطانية عن مسؤول حكومي قوله "نتوقع أن تضطر نصف مليون شركة أو مصنع صغير لإغلاق أبوابها خلال هذه الفترة، وبعضها سيغلق لفترات أطول، ستكون هذه أطول إجارة عرفتها البلاد منذ العام 1992".

أما بالنسبة للذين يفكرون في استغلال العطلة الطويلة بقضاء إجازة عبر الطائرة أو القطار فإن الأمر سيكون أكثر إيجابية بالنسبة لهم، إذ إن حركة الازدحام ستكون أقل من نظيراتها في الأعوام السابقة، وفقا لتوقعات شركة السياحة والنقل.

كما أن سوء الأوضاع الاقتصادية ستجبر الكثير من الناس على البقاء بمنازلهم خلال عطلة عيد الميلاد واستخدام وسائل النقل العامة في تنقلاتهم بدلا من التركيز على سياراتهم، الأمر الذي سيزيد الضغط على شركة النقل العام.

في حين يتوقع أن تكون حركة المسافرين عبر القطارات في عطلة الميلاد لهذا العام أقل مما كانت عليه في الأعوام السابقة.

ووفقا لأرقام وكالة السفر فإن نحو 1.3 مليون بريطاني سيغادرون البلاد لقضاء إجازاتهم في عطلة نهاية الأسبوع بينهم 600 ألف سيغادرون عبر مطار هيثرو، متوقعة أن يكون الـ27 من الشهر الجاري أكثر الأيام ازدحاما حيث سيغادر نحو 400 ألف بريطاني إلى فرنسا وأمستردام ومدريد ودبلن وأثينا ونيويورك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة