واشنطن وبرازيليا تعملان على إنجاح جولة الدوحة التجارية   
الاثنين 1426/10/5 هـ - الموافق 7/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:23 (مكة المكرمة)، 10:23 (غرينتش)

بوش فشل في كسب التأييد لإقامة منطقة تجارة حرة بين الأميركتين (الفرنسية)
أكد الرئيسان الأميركي جورج بوش والبرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا على العمل معا بهدف التوصل إلى اتفاق للتجارة العالمية وتجاوز خلافات شابت علاقاتهما التجارية التي كانت موضع نزاع.

وقال دا سيلفا إن الجانبين يعتبران استكمال جولة الدوحة من محادثات منظمة التجارة العالمية بنجاح مع حلول نهاية العام المقبل، أمرا له الأولوية.

وأكد بوش الذي يزور برازيليا أهمية استمرار العمل على إنشاء منطقة للتجارة الحرة في الأميركتين وهي فكرة تقود الولايات المتحدة الترويج لتحقيقها إلا أنها تعثرت جراء خلافات حول مخصصات الدعم الزراعي ودخول الأسواق.

وأوضح دا سيلفا في بيان سعي البلدين للتفاوض بشأن إزالة الحواجز غير المبررة أمام التبادل التجاري الثنائي بينهما والعمل على إنجاز المحادثات الاقتصادية والتجارية المتعددة الأطراف.

وأشار إلى اتفاقه مع بوش على أن تخفيض مخصصات الدعم الزراعي مع النظر في شطبها تماما هو أمر حاسم.

وفشل بوش في كسب التأييد لإقامة منطقة تجارة حرة رغم قوله إنها أفضل سبيل لتوفير وظائف وتخفيف حدة الفقر في المنطقة.

وتأتي تصريحات دا سيلفا وبوش بعد فشل زعماء الأميركتين في التوصل إلى اتفاق بشأن إقامة منطقة حرة في قمة الأميركتين التي ضمت قادة 34 دولة في قارتي أميركا الجنوبية والشمالية التي اختتمت أعمالها في الأرجنتين الأحد.

وتعرض الاقتراح الأميركي بإقامة منطقة تجارة حرة لمعارضة قوية من جانب عدد كبير من دول أميركا الجنوبية يرون أن إقامة مثل هذه المنطقة سيؤدي إلى إلحاق أضرار كبيرة باقتصاديات بلدانهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة