غلوبل يغلق فروعا له ويقلص استثماراته بسبب الأزمة المالية   
الأربعاء 1430/3/8 هـ - الموافق 4/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:02 (مكة المكرمة)، 21:02 (غرينتش)

انخفض سهم غلوبل بنسبة 62.5% هذا العام وهو ما يزيد على انخفاض المؤشر الرئيس في بورصة الكويت الذي فقد 17.8% من قيمته (رويترز-أرشيف) 


يعتزم بيت الاستثمار العالمي غلوبل إغلاق بعض فروعه بالخارج وتقليص
الاستثمارات بما يساعدها على التصدي للركود الاقتصادي العالمي.

 

وقالت العضو المنتدب للشركة الكويتية مها الغنيم في مقابلة تلفزيونية إن الوقت ليس مناسبا لوجود فروع في 16 دولة وإن الشركة ستحاول تقليص عملياتها وستغلق بعض الفروع التي لا تعدها إستراتيجية.

 

وتابعت أن الشركة أغلقت فرعها في اليمن وتنظر في إغلاق فروعها في السودان وتونس ودول أخرى.

 

وتهدف الشركة إلى تقليص استثماراتها والتركيز بدرجة أكبر على إدارة أصولها وأعمال الاستثمار المصرفي والسمسرة.

 

وقالت الغنيم إن الشركة ينبغي أن تعيد النظر في التمويل للاستثمارات المباشرة أو للاستثمارات طويلة الأجل.

 

وقالت غلوبل في ديسمبر/ كانون الأول الماضي إنها تهدف إلى خفض دفتر استثمارها الأساسي بمقدار الثلث على الأقل من مليار دينار (3.386 مليارات دولار) خلال عام.

 

وقال نائب الرئيس التنفيذي بدر السميط لتلفزيون العربية الشهر الماضي إنه في نهاية 2008 بلغت التزامات غلوبل3.1 مليارات دولار بعد التأخر بشأن قرض قيمته 200 مليون دولار في منتصف ديسمبر/ كانون الأول.

 

وأعلنت الشركة الشهر الماضي تسريح حوالي 40 موظفا وخفضت المرتبات بما يصل إلى 20% لخفض التكاليف بسبب الركود. وتقول غلوبل إن لديها أكثر من 600 موظف.

 

وانخفض سهم غلوبل بنسبة 62.5% هذا العام، وهو ما يزيد على انخفاض المؤشر الرئيس في بورصة الكويت الذي فقد 17.8% من قيمته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة