ثاني أكبر منجم ذهب بالعالم موريتاني   
الثلاثاء 5/12/1432 هـ - الموافق 1/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 11:28 (مكة المكرمة)، 8:28 (غرينتش)

شركة كنروس تسعى لتوسعة منجم ذهب تازيازت ليكون ثاني أكبر منجم بالعالم (الجزيرة نت)

أمين محمد-نواكشوط

في إطار مسعى لتوسعة منجم الذهب في منطقة تازيازت شمالي موريتانيا أعلنت شركة كنروس الكندية عن بدئها بخطوات عملية نحو جعل المنجم ثاني أكبر منجم لاستخراج الذهب في العالم بحسب مسؤولي الشركة الكندية في موريتانيا.

وأوضح ماء العينين ولد التومي -وهو نائب مسؤول العلاقات الخارجية في شركة كنروس تازيازت موريتانيا- إن الشركة ستستثمر ما يربو على 3.5 مليارات دولار لإنجاز مشروع توسعة المنجم.

وأوضح ولد التومي في لقاء صحفي أن إنجاز هذا المشروع الذي ستكتمل دراسة بشأن جدواه في الربع الأول من العام القادم سيسهم إسهاما قياسيا في مضاعفة المبالغ المترتبة على الضرائب المستحقة للدولة الموريتانية على الشركة، بعد أن وصلت القيمة الضريبية المستحقة للدولة في 2010 إلى حوالي 7.25 مليارات أوقية (25.2 مليون دولار).

ولد التومي: توسعة مشروع المنجم من شأنها أن توفر آلاف فرص العمل للموريتانيين (الجزيرة نت)
مردود منخفض
وترتبط شركة كنروس الكندية بعقد مع الحكومة الموريتانية يقضي بحصول الأخيرة على 3% من عائدات الذهب المستخرج من المناجم الموريتانية، ولكن تلك النسبة المنخفضة جدا بحسب رأي المعارضة تثير جدلا واسعا في أوساط النقابات والقوى السياسية المعارضة.

وترى الأخيرة أن تلك الشركة تنهب ثروات البلاد دون طائل، وأن نسبة الـ3% التي تعود إلى الدولة الموريتانية من ثروتها المعدنية تلك لا تغني شيئا في مقابل كميات الأرباح الكبيرة التي تراكمها الشركة بشكل سنوي، وبالنظر أيضا إلى الأضرار البيئية والصحية التي تخلفها عمليات التنقيب والاستخراج تلك.

كما شكا برلمانيون معارضون وهيئات نقابية أيضا من أن الشركة تركز أيضا على العمالة الخارجية بدلا من العمالة المحلية المنهكة بالبطالة والتشرد.

ولكن ولد التومي يرفض تلك الاتهامات ويقول إن تلك النسبة -التي ستصل لاحقا بحسب اتفاق جديد لم يصادق عليه بعد إلى 4%- تمثل أحد أفضل النسب التي تحصل عليها دول في المنطقة من المشاريع المماثلة، حيث يشير إلى أن دولا مثل بوركينافاسو، ومالي، وبوتسوانا لا تحصل إلا على نسبة 3% فقط.

وبخصوص العمالة، بين ولد التومي أن الشركة توظف نحو مائة عامل أجنبي مقابل نحو 900 عامل محلي، متوقعا أن توسعة للمشروع من شأنها استقطاب آلافا من العمال الموريتانيين خلال السنوات القادمة، هذا فضلا عن أن الشركة قد رصدت مبلغا يصل إلى 3.5 مليارات أوقية (12.2 مليون دولار) لتمويل بعض المشاريع التكوينية وأخرى ذات طبيعة خيرية وإنسانية.

"
الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا اتهمت شركة تازيازت بالتستر على إصابة بعض عمالها بأضرار صحية خطيرة جراء التلوث من العمل في منجم الذهب
"
مخاطر

وكانت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا قد اتهمت شركة تازيازت بالتستر على إصابة بعض العمال بأضرار صحية خطيرة جراء التلوث وضعف الاحتياطات التي توفرها الشركة للعمال أثناء ممارستهم لأشغالهم.

ويقول الأمين العام للكونفدرالية عبد الله ولد محمد الملقب النهاة للجزيرة نت إن فحوصات أجريت أخيرا لـ36 عاملا بالشركة أبانت عن ارتفاع مستوى الرصاص لدى ثمانية منهم عن مائتي مكروغرام/لتر علما بأن المعدل الأقصى المقبول عالميا هو تسعون مكروغرام.

وكان من بين اثنين من أولئك الثمانية نسبة الرصاص فيهم تجاوزت 400 مكروغرام/لتر، وهو ما جعل الطبيب يفرض بقاءهم خارج عملهم والإسراع في توفير علاجات لهم.

وتقول الشركة على لسان ولد التومي إنها لا تتستر على إصابة عمالها بمواد سامة، وإنها على استعداد تام لفتح تحقيق في القضية سواء من طرف الحكومة، أو من طرف جهات أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة