أوبك ترجع هبوط أسعار النفط لارتفاع المخزونات الأميركية   
السبت 1429/12/23 هـ - الموافق 20/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 21:24 (مكة المكرمة)، 18:24 (غرينتش)

خليل: تدهور الاقتصاد العالمي ساعد في انخفاض أسعار النفط (الفرنسية-أرشيف)

عزا رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) شكيب خليل هبوط سعر برميل النفط إلى أقل من 34 دولارا للبرميل إلى ارتفاع مستوى المخزونات الأميركية لمستويات قياسية الأسبوع الماضي.

وقال خليل -وهو وزير الطاقة والمناجم الجزائري أيضا- لإذاعة بلاده إن زيادة المخزونات الأميركية كادت تؤدي إلى توقف مصافي التكرير عن العمل.

وأضاف أن مما ساعد في التأثير سلبيا على أسعار النفط التدهور في الاقتصاد العالمي وانخفاض نمو اقتصاد الصين من 8% إلى 5%.

ورأى خليل أن قرارات خفض إنتاج أوبك المقرة في سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول الماضيين والأربعاء الماضي ساعدت في الحد من سقوط حر في أسعار النفط.

وتوقع ظهور انعكاسات خفض إمدادات أوبك المقرة خلال الاجتماع الذي عقده أعضاء المنظمة في مدينة وهران الجزائرية الأربعاء الماضي والبالغة 2.2 مليون برميل يوميا، أوائل يناير/كانون الثاني المقبل مع بدء دول المنظمة تطبيق خفض الإنتاج فعليا.

ومن جهته حث وزير النفط الكويتي محمد العليم أعضاء أوبك على الالتزام بتخفيضات الإنتاج القياسية المقرة لدعم أسعار النفط التي هوت لأقل مستوياتها في نحو خمس سنوات أمس. وقال إن "قرار أوبك هو قرار للتطبيق وليس كلاما إعلاميا"

"
محمد العليم توقع أوضاعا صعبة  لأسعار النفط خلال الشهور الستة المقبلة

"
وتوقع أن تكون أوضاع أسعار النفط صعبة خلال الشهور الستة المقبلة لارتباطها بتحسن وضع الاقتصاد العالمي.

وأعلنت فنزويلا ارتفاع متوسط سعر سلة النفط الخام ومنتجات التكرير فيها قليلا الأسبوع المنتهي أمس إلى 32.14 دولارا للبرميل.

وانخفض سعر الخام الأميركي الخفيف أمس بنسبة 6.49% لينهي أسبوع عند 33.87 دولارا للبرميل.

وقد انخفضت أسعار النفط أمس بمقدار 114 دولارا أي ما يعادل 77% عن السعر القياسي المرتفع البالغ 147.27 دولارا في يوليو/تموز الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة