الشعب البوليفي يؤيد تأميم قطاع الغاز   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

البوليفيون اختاروا سيطرة بلدهم على ثروة الغاز (الفرنسية)
وافقت غالبية كبيرة من الشعب في بوليفيا باستفتاء تاريخي على تأميم قطاع الغاز في البلاد ووضع حد للدور الحالي للشركات الأجنبية الحاصلة على امتيازات في هذا الخصوص.

ويعزز هذا الاستفتاء دور الدولة خصوصا في مجال الاتجار وتصدير هذه المادة التي تعتبر ثروة البلاد الأولى، لكنه يضع الحكومة أمام مهمة ثقيلة بسبب التوتر الذي سيحدث مع الشركات والمستثمرين الأجانب في هذا الصدد.

وذكرت محطة التلفزيون البوليفية (أي تي بي) أن المواطنين صوتوا بأغلبية 83.2% لصالح تعديل القانون بشأن المحروقات المطبق منذ العام 1997 والذي يعطي سلطات واسعة للشركات الأجنبية الحاصلة على امتيازات استخراج ونقل وتصدير وتسعير الغاز.

كما صوت البوليفيون بأغلبية 90% على أن تسترجع الدولة كميات المحروقات المستخرجة من الآبار، الأمر الذي يتيح للحكومة أن تضع التسعيرة وتتعاطى في بيع الغاز خصوصا كيفية ووجهة الصادرات.

واعتبر مراقبون أن اختيار الناخبين تأميم القطاع قد يؤدي إلى توتر علاقات بوليفيا مع المستثمرين الأجانب. ورجحوا أن تؤدي عملية التأميم أيضاً لتقليص المساعدات التي تقدمها واشنطن لبوليفيا لمكافحة تجارة المخدرات.

يذكر أن بوليفيا تتمتع بأكبر احتياطي للغاز الطبيعي في أميركا الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة