هبوط البورصة السعودية يصيب المستثمرين بالأمراض   
الأحد 1427/2/5 هـ - الموافق 5/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 17:38 (مكة المكرمة)، 14:38 (غرينتش)
تسببت موجة الهبوط المتتالية التي تعرضت لها البورصة السعودية الأسبوع الماضي في إصابة عدد من المستثمرين السعوديين بارتفاع في ضغط الدم وتوتر شديد أدى لنقلهم إلى المستشفى.
 
فقد زاد بشكل كبير عدد الحالات التي وردت لأقسام الطوارئ بالمستشفيات وأيضا العيادات النفسية في مناطق عديدة بالسعودية على مدى الأيام القليلة الماضية.
 
ونقلت صحيفة غلف نيوز التي تصدر باللغة الإنجليزية في دبي عن الاستشاري النفسي محمد الحميد في مدينة جدة السعودية إن معظم الحالات التي فحصها خلال الأسبوع الماضي كانت لمستثمري البورصة المصابين بصدمة. وقال إن معظمهم كانوا يعانون من حالة هيستيريا والشكوى من آلام جسمانية حادة وقلق.
 
وعقب أداء نشط في الأسابيع الثلاثة الأولى من شهر فبراير/ شباط شهدت البورصة السعودية خسارة ضخمة تقدر بأكثر من ألفي نقطة في أسبوع واحد ومثلت ضربة شديدة لمعظم المستثمرين بعض منهم صغير السن وليس لديهم خبرة التعامل مع الخسائر المفاجئة.
 
وهوت الأسهم السعودية السبت بمقدار الحد الأقصى المسموح به تقريبا وهو 5% إذ أقبل صغار المستثمرين الأفراد على البيع في حركة تداول لم تشهد إلا قليلا من المشترين.
 
يشار إلى أن البورصة السعودية هي أكبر البورصات العربية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة