فرنسا تتعهد بالالتزام بقواعد الاتحاد الأوروبي   
الخميس 1424/5/19 هـ - الموافق 17/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكد وزير المالية الفرنسي فرانسيس مير اليوم الخميس أن فرنسا ستبذل قصارى جهدها للالتزام بقواعد الاتحاد الأوروبي التي تحدد نسبة العجز في ميزانيات الدول الأعضاء، موضحا أن ذلك سيكون صعبا بسبب الضعف في الاقتصاد.

وقال الوزير الفرنسي في مقابلة صحفية إنه أبلغ نظراءه في الاتحاد بأنه سيبذل أقصى ما يمكن للالتزام بقيود اتفاق الاستقرار النقدي.

وعبر مير عن اعتقاده بأن اتفاق الاستقرار النقدي الأوروبي قد حقق هدفه وهو ضمان استقرار الأسعار، وأما هدف النمو فلم يؤخذ بالاعتبار بشكل كاف عند صياغة الاتفاق.

الجدير بالذكر أن الحد الأعلى لنسبة العجز لميزانيات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي حسب اتفاق الاستقرار النقدي في منطقة اليورو هو 3% من الناتج المحلي الإجمالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة