مضيفو أليتاليا يضربون عن تقديم الوجبات لركابها   
الاثنين 30/11/1425 هـ - الموافق 10/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:02 (مكة المكرمة)، 12:02 (غرينتش)

إضراب مضيفي أليتاليا حرم الركاب من الوجبات (فرنسية-أرشيف)
رفض المضيفون في شركة الطيران الإيطالية أليتاليا تقديم الوجبات والمشروبات للركاب في رحلات اليوم الجمعة احتجاجا على الظروف الجديدة للعمل في الشركة.

ويعتبر الإضراب الجديد أقل تأثيرا من إضرابات شاملة نظمها موظفو الشركة سابقا وأدت إلى تعطيل حركتها العام الماضي في وقت تسعى فيه الشركة الحكومية للعودة إلى تحقيق الأرباح.

وذكر ممثل اتحاد العمال أن الحرمان من أغلب الخدمات على الرحلات الداخلية والأوروبية كان بين الساعة الحادية عشرة صباحا والثالثة بعد الظهر في حين لم تتأثر الرحلات الطويلة. وعبر عن اعتقاده بأن هذا الأسلوب في الاحتجاج غير معتاد لجذب انتباه أليتاليا ولن يسبب مشاكل كبيرة للركاب.

من جهتها هددت إدارة الشركة موظفيها باتخاذ إجراء قانوني بحقهم في حال المشاركة في الإضراب معتبرة الإضراب غير مشروع لكونه يأتي في ذروة موسم عطلات عيد الميلاد المحظور فيها الإضراب. ولكن المضيفين قالوا إنهم سينفذون احتجاجات أكثر خطورة ما لم ترفع عنهم المظالم.

وأملت الشركة إنهاء الإضرابات العمالية الطويلة والمكلفة في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بعد اتفاقها آنذاك مع اتحادات العمال على خطة لإعادة هيكلة شاملة لإنقاذ الشركة التي كانت على وشك الإفلاس بحيث شملت الخطة إلغاء 3700 وظيفة تشكل نحو 6% من العاملين فيها.

وتتضمن الخطة أيضا تقسيم الشركة إلى قسم للطيران وآخر للخدمات مع ضخ 1.2 مليار يورو لزيادة رأسمالها وتخفيض حصة الحكومة الإيطالية إلى 49% من حصتها الحالية البالغة 62% من الشركة.

ويزور وزير المواصلات بيتر لوناردي بروكسل الأربعاء المقبل للقاء المفوض الأوروبي لشؤون المواصلات جاك باروت وسط تكهنات بأن يحقق الاتحاد الأوروبي في الخطة لمعرفة إمكانية اشتمالها على مساعدات حكومية غير قانونية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة