خطط أوروبية لخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من السيارات   
الأربعاء 1428/1/19 هـ - الموافق 7/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:02 (مكة المكرمة)، 17:02 (غرينتش)
المقترح النهائي سيحدد هدفا ملزما قدره 130 غراما من ثاني أكسيد الكربون لكل كيلومتر للسيارات الجديدة (الفرنسية)
طرحت المفوضية الأوروبية خطة تسوية لوضع قيود أشد صرامة على انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون من السيارات وذلك وسط ضغوط من كبريات شركات صناعة السيارات, لاسيما في ألمانيا التي احتجت لدى المفوضية محذرة من إغلاق مصانع لديها وفقدان وظائف أصحابها.
 
ويريد مسؤول شؤون البيئة بالاتحاد الأوروبي ستافروس ديماس من شركات السيارات تحقيق مستهدف بمتوسط للانبعاثات قدره 120 غراما من ثاني أكسيد الكربون لكل كيلومتر بحلول عام 2012 مقابل 162 غراما للسيارات الأوروبية الجديدة المباعة عام 2005.
  
وستجري مناقشة الاقتراح من جانب البرلمان الأوروبي وحكومات الدول الأعضاء في الاتحاد.
 
وصرحت بعض مصادر الاتحاد الأوروبي بأن المقترح النهائي سيحدد هدفا ملزما قدره 130 غراما من ثاني أكسيد الكربون لكل كيلومتر للسيارات الجديدة وخفضا آخر قدره 10 غرامات لكل كيلومتر من خلال تطوير أساطيل السيارات واستخدام الوقود الحيوي.
 
وأدلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بدلوها في الجدل الدائر حيث تعهدت بالتصدي لتحركات المفوضية الرامية لفرض سقف على انبعاثات الغازات الكربونية. وفي معرض إعلانها عزمها الدفاع عن مصالح صناعة السيارات الألمانية القوية قالت ميركل إنها ستتصدى لأي قانون ملزم لا يفرق بين أنواع السيارات المختلفة.
 
ويأتي الخلاف الدائر داخل الاتحاد الأوروبي بشأن هذه القضية بعد أسابيع فقط من إشارة ميركل ورئيس المفوضية جوزيه مانويل باروسو إلى مكافحة تغير المناخ بوصفه أكبر التحديات التي يواجهها الاتحاد الأوروبي.
 
يشار إلى أن انبعاثات ثاني أكسيد الكربون ينظر إليها على أنها السبب الرئيسي لظاهرة ارتفاع درجة حرارة الكرة الأرضية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة