جنرال موتورز تقرر بيع أوبل   
الخميس 1430/9/21 هـ - الموافق 10/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:20 (مكة المكرمة)، 17:20 (غرينتش)

ماغنا إنترناشونال تقود اتحاد شركات لشراء أوبل الألمانية (الفرنسية)

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم في مؤتمر صحفي أن شركة جنرال موتورز الأميركية العملاقة لصناعة السيارات قررت بيع شركة أوبل الألمانية المملوكة لها إلى اتحاد شركات دولي تقوده شركة "ماغنا إنترناشونال" الكندية النمساوية لمكونات السيارات.

وجاء تصريح المستشارة بعد انتهاء اجتماعات مجلس إدارة جنرال موتورز على مدار يومين في مدينة ديترويت الأميركية.

وأوضحت ميركل بأن قرار جنرال موتورز جاء متفقا مع الخط الذي تمنته الحكومة الألمانية والعاملين في أوبل.

وأضافت "تأكد الآن أن صبر وإصرار الحكومة الألمانية كان مجديا" مشيرة إلى أن الطريق لم يكن سهلا للوصول إلى هذه النتيجة.

يذكر بأن التوقعات قد مالت سابقا إلى أن جنرال موتورز رفضت الخيار المفضل لميركل باستحواذ تحالف شركات تقودها مجموعة "ماغنا إنترناشونال" على حصة أغلبية في "أوبل".

أنجيلا ميركل اعتبرت أن قرار جنرال موتورز جاء متفقا مع رغبة حكومتها (الفرنسية)
تحذير
وسبق قرار جنرال موتورز تحذير من نقابات عمال أوبل في ألمانيا من أن قرار الشركة الأميركية بالاحتفاظ بأوبل سيتسبب في حدوث احتجاجات من جانب العمال نظرا لاحتمالات شطب الوظائف.

وبذلك تنهي جنرال موتورز شهورا من الترقب بشأن مصير أوبل التابعة لها بعد أن كان الجدل يدور حول عزمها بيع أوبل لإحدى الشركتين المنافستين اللتين تقدمتا بعروض لشرائها وهما مجموعة ماغنا أو شركة الاستثمارات المالية آر إتش جي البلجيكية.

واشترطت برلين أن تسدد جنرال موتورز قرضا حكوميا بقيمة 1.5 مليار يورو (2.2 مليار دولار) إذا قررت إلغاء بيع أوبل والاحتفاظ بها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة