أفغانستان تسعى لدعم مادي دولي لمواجهة عجزها   
الاثنين 12/4/1428 هـ - الموافق 30/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:14 (مكة المكرمة)، 23:14 (غرينتش)
يحضر المؤتمر نحو مائتي شخص يمثلون أكثر من ستين دولة ومنظمة (الجزيرة)

بدأت في العاصمة الأفغانية كابل أعمال مؤتمر للدول المانحة يستمر يومين ويبحث التطورات الاقتصادية على الصعيد الميداني. وتسعى أفغانستان خلال المؤتمر إلى زيادة أموال المساعدات لمواجهة العجز الذي تواجهه لإعادة بناء البلاد المدمرة بفعل الحروب وأعمال العنف المتتالية.
 
كما يقّيم المؤتمر تقارير الوزراء الأفغان بشأن مسار التنمية في البلاد منذ سقوط نظام حركة طالبان.
 
وأبلغ الرئيس الأفغاني حامد كرزاي المؤتمر أن حكومته تفتقد للإمكانات المالية اللازمة لإعادة بناء البلد. وقال إن بلاده تعاني من مشكلات معقدة داعيا المانحين إلى دعم بلاده لمواجهتها.
 
وقال المستشار بوزارة المالية الأفغانية سيف الله عبيد للجزيرة إن الحكومة تهدف من وراء هذا المؤتمر إلى إقناع المانحين بقدرتها على إنفاق المساعدات المقدمة مشيرا إلى وجود قلق من الدول المانحة بشأن قدرة الحكومة على الإنفاق السليم.
 
وأضاف أن الحكومة تسعى إلى إقناع المانحين بأن عدم تلقيها للمساعدات يشل قدرتها على مواجهة المشكلات التي تحول دون تحقيق الإنفاق السليم.
 
ويحضر المؤتمر نحو مائتي شخص يمثلون أكثر من ستين دولة ومنظمة.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة