1.8 مليون دولار خسائر الفنادق الأردنية   
الخميس 11/1/1422 هـ - الموافق 5/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
الانتركونتنتال
قالت شركة الفنادق والسياحة
الأردنية المالكة لفندق إنتركونتيننتال اليوم الخميس إنها تكبدت خسائر قدرها 1.3 مليون دينار أردني (1.8 مليون دولار أميركي) عام 2000، وعزت الخسارة إلى تمويل مشروع توسعة ضخم.

وارتفعت الخسائر التي تسبب فيها الفندق، وهو الأكبر في الأردن، عن خسائر العام السابق التي بلغت 625 ألف دينار.

وقال مدير عام الشركة عبد الرحمن البحري إن توسعة الفندق التي أضافت له 120 غرفة تكلفت 27 مليون دينار تم تسديد أغلبها من القروض التي بلغ مجملها 21.8 مليون دينار عام 2000.

وأضاف أن الشركة ستشهد انخفاضا في أعبائها المالية هذا العام رغم أن الاتجاه العام للسياحة في البلاد يعتمد على الاستقرار الإقليمي.

وفي السياق نفسه قال رئيس مجلس إدارة الشركة عصام السلفيتي في رسالة لحملة الأسهم إن الأوضاع السياسية الصعبة وتضاؤل فرص السلام أدت إلى تراجع الأداء الاقتصادي بشكل عام وخاصة قطاع السياحة.

وأظهرت ميزانية الشركة المنشورة أن مدفوعات القروض ارتفعت إلى 2.869 مليون دينار عام 2000 بالمقارنة مع 1.209 مليون دينار في العام الذي قبله، وارتفعت عائدات التشغيل إلى 10.1 ملايين دينار بالمقارنة مع 9.35 ملايين دينار.

وارتفع الربح الإجمالي قبل خصم الضرائب والمصروفات إلى 3.7 ملايين دينار عام 2000 بالمقارنة مع 3.1 ملايين دينار في العام الذي قبله. وارتفعت أصول الشركة الإجمالية إلى 43.65 مليون دينار عام 2000 بعد أن كانت 42.6 مليون دينار عام 1999.

ومن المقرر أن يعقد الفندق الاجتماع السنوي لجمعيته العمومية في 26 أبريل/ نيسان الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة