البنتاغون يتحسب لحرائق متعمدة بحقول النفط العراقية   
السبت 6/1/1424 هـ - الموافق 8/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت وزارة الدفاع الأميركية إنها اختارت وحدة تابعة لشركة هالي بيرتن الأميركية للطاقة وذلك لتولي إخماد الحرائق التي تعتقد واشنطن بأن العراق سيشعلها في آباره النفطية إذا ما شنت الولايات المتحدة وبريطانيا حربا عليه.

وكان مسؤولون أميركيون دأبوا في الآونة الأخيرة على إصدار تحذيرات من أن العراق يعد العدة لإشعال النار في حقوله النفطية إذا ما أقدمت واشنطن على مهاجمته. غير أن مسؤولا رفيعا بوزارة النفط العراقية استخف بهذه التحذيرات وقال للصحافيين أمس "هل يعقل أن يحرق العراق ثروته النفطية التي يدافع عنها".

وتعتبر الشركة التي شغل منصب الرئيس التنفيذي فيها ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي حاليا، ثاني أكبر شركة في العالم للخدمات النفطية. ووفقا لصحيفة وول ستريت جورنال، فإن محللين يرون أن العديد من شركات الخدمات النفطية الأميركية مثل هالي بيرتن تنتظرها عقود تصل إلى مليار ونصف المليار دولار في قطاع النفط العراقي عقب الحرب المحتملة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة