عاهل السعودية يتعهد بسياسة نفطية معتدلة   
السبت 1427/3/2 هـ - الموافق 1/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:10 (مكة المكرمة)، 16:10 (غرينتش)

تعهد العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز بمواصلة بلاده سياستها المعتدلة في عرض وتسعير النفط الخام.

وأوضح العاهل السعودي في كلمة أمام مجلس الشورى اليوم أن السياسة المذكورة ستحمي الاقتصاد العالمي من الصدمات.

وقال إن رخاء العالم وحدة لا يمكن أن تتجزأ وستواصل السعودية -أكبر مصدر للنفط في العالم- سياستها التي وصفها بالمعتدلة في عرض النفط وتسعيره وحماية الاقتصاد العالمي من الصدمات.

وأشار إلى الاستمرار في تحرير الاقتصاد ومحاربة الفساد والقضاء على الروتين الإداري ورفع كفاءة العمل الحكومي موضحا طبيعة الإصلاح التدريجي.

وتعد هذه أول كلمة يلقيها الملك عبد الله أمام مجلس الشورى منذ توليه عرش المملكة في أغسطس/آب الماضي.

ويشار إلى امتلاك السعودية نحو 25% من الاحتياطيات العالمية المعروفة من النفط في حين تساهم بقرابة 11% من الإنتاج العالمي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة