مصر تعيد فتح موانئ بعد تحسن الأحوال الجوية   
الاثنين 1427/1/28 هـ - الموافق 27/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:36 (مكة المكرمة)، 17:36 (غرينتش)

ميناءا الإسكندرية والدخيلة يشكلان 65% من التجارة الخارجية لمصر (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت السلطات المصرية إعادة فتح مياءي الإسكندرية والدخيلة أمام حركة السفن عقب التحسن البسيط في الأحوال الجوية وهدوء عاصفة ترابية بمعدل يسمح بدخول وخروج السفن من الميناءين.

وأوضح مسؤول في إدارة الحركة في ميناء الإسكندرية أنه أعيد تشغيل الميناءين بعد إغلاقهما لمدة تجاوزت 30 ساعة بعد هدوء العاصفة الترابية التي تعرضت لها الإسكندرية منذ الجمعة الماضية وأدت لإغلاق الميناءين أمام حركة الملاحة لحجب الأتربة الرؤية بشكل لا يسمح بدخول أو خروج السفن.

ويتم تداول ما يزيد على 65% من تجارة مصر الخارجية صادرات وواردات عبر ميناءي الإسكندرية والدخيلة وهما من أكبر الموانئ المصرية وتتعاملان مع أكثر من 3500 سفينة سنويا.

وكما أعلنت السلطات المعنية إعادة فتح ثلاثة موانئ على البحر الأحمر بعد تحسن الأحوال الجوية.

وذكر مسؤول في الهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر إنه تمت إعادة فتح موانئ الأدبية وبورتوفيق والزيتية في الساعة العاشرة من صباح اليوم بالتوقيت المحلي بعد هدوء العاصفة وهبوط سرعة الرياح.

ويخصص ميناء الأدبية في مجال شحن البضائع في حين يعمل ميناء بورتوفيق في نقل الركاب وميناء الزيتية في مجال شحن النفط.

وأشار المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه إلى بدء إدخال السفن وعبارات الركاب المحتجزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة