النفط قرب أعلى مستوى بعامين   
الخميس 1432/1/17 هـ - الموافق 23/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:27 (مكة المكرمة)، 14:27 (غرينتش)

مخزونات الخام الأميركية تراجعت بمقدار 19 مليون برميل (الأوروبية-أرشيف)

بقيت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم قرب أعلى مستوى لها في عامين حيث حامت فوق 90 دولارا للبرميل مدعومة بانتعاش الطلب نتيجة موجة البرد وانخفاض المخزونات الأميركية.

وساهمت موجة البرد الشديد التي تشهدها الولايات المتحدة وأوروبا في أحدث ارتفاع لأسعار النفط. ويقدر خبراء الأرصاد الجوية أن موجة البرد هذه تعد أسوأ موجة من نوعها منذ عدة سنوات.

وخلال تعاملات اليوم الآسيوية والأوروبية سجلت العقود الآجلة للخام الأميركي الخفيف تسليم فبراير/ شباط المقبل سعر 90.44 دولارا للبرميل قريبا من أعلى مستوى له منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2008.

من جهتها بلغت عقود الخام الأوروبي (مزيج برنت) في تعاملات اليوم في بورصة لندن مستوى 93.5 دولارا للبرميل.

وقفزت أسعار عقود النفط بشكل كبير أمس بعد أن أظهرت بيانات تراجع مخزونات الخام الأميركية وهي أكبر مستهلك للطاقة في العالم بمقدار 19 مليون برميل منذ 26 من نوفمبر/ تشرين الثاني وهو أكبر انخفاض تسجله على مدى ثلاثة أسابيع منذ عام 1998.

وعزا محللون ارتفاع أسعار النفط إلى مستوياته القياسية على خلفية مؤشرات الطلب القوي في نصف الكرة الشمالي بسبب الطقس البارد، والطلب المتصاعد على الطاقة في الصين.

كما تشير أحدث التقديرات للمؤسسات المعنية بالنفط وعلى رأسها منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ووكالة الطاقة الدولية إلى زيادة الطلب على الخام خلال العام المقبل أكثر مما كان متوقعا في السابق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة