تزايد خسائر الشركات الصينية بسبب تقلبات سعر الصرف   
الخميس 1429/10/24 هـ - الموافق 23/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:39 (مكة المكرمة)، 10:39 (غرينتش)

تقوم بعض الشركات الصينية بتحويل ودائعها إلى اليوان من العملات الأجنبية لتجنب
اضطرابات السوق (الفرنسية-ارشيف)

أدت الاضطرابات في أسواق الصرف العالمية إلى إلحاق الخسائر بالمزيد من الشركات الصينية، حيث أعلنت شركتان الخميس عن خسائر جديدة.

 

وقالت شركة خطوط السكك الحديدية إن خسائرها وصلت 1.94 مليار يوان (284 مليون دولار) بسبب تعرضها للتغيرات الكبيرة في سعر صرف العملات الأجنبية في أول تسعة أشهر من العام الحالي.

 

وذكرت أخرى وهي مختصة ببناء السكك الحديدية إنها منيت بخسائر وصلت 320 مليون يوان (46.8 مليون دولار ) في الفترة من يوليو/ تموز إلى سبتمبر/ أيلول. وأوضحت في بيان أنها سوف تقوم بتحويل ودائعها إلى (اليوان) العملة الوطنية من العملات الأجنبية بسبب ارتفاعه مقابلها.

 

وكانت المؤسسات المحلية أظهرت تعرضا طفيفا للأزمة المالية الحالية في العالم بسبب الضوابط النقدية التي تضعها الحكومة. لكن معظم هذه المؤسسات استجابت لطلب الحكومة مؤخرا بزيادة استثماراتها بالخارج مما عرضها لتقلبات العملات الأجنبية.

 

وقد أظهرت البيانات الختامية للمؤسسات بالربع الثالث من العام الحالي خسائر جديدة للشركات المدرجة بالبورصات الصينية، مما زاد الانتقادات لعمليات المجازفة التي تقوم بها.

 

وقال صحيفة ساوث تشاينا مورننغ بوست في هونغ كونغ إن اتخاذ الاحتياطات ضد تقلبات أسعار الطاقة والعملات واجب اليوم، لكن يجب استخدام وسائل حكيمة في ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة