الجزائر تدشن أكبر خطة مائية لتجمعات سكانية بالصحراء   
الثلاثاء 1428/3/1 هـ - الموافق 20/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:48 (مكة المكرمة)، 23:48 (غرينتش)
مكي مساهل: وجود عجز بمياه الشرب مقداره 400 مليون متر مكعب في العام (الجزيرة نت)  
تسعديت محمد-الجزائر

قررت الحكومة الجزائرية إقامة أضخم خطة مائية لإقامة تجمعات سكانية تمتد من جنوب البلاد حتى منطقة الضاب العليا في الشمال والتي من المخطط أن تستوعب 3.9 ملايين نسمة بحلول عام 2040.
 
وقال الخبير القانوني في شؤون المياه مكي مساهل للجزيرة نت إن الخطة الطموحة التي تستغل المياه الجوفية في الجزائر تشمل أيضا إقامة تجمع سكاني ثان خلال نفس الفترة يستوعب 300 ألف نسمة يمتد في جنوب البلاد من عين صالح إلى تمنراست. 
 
وأضاف مساهل -وهو أيضا محافظ المجلس الدولي للمياه- أن الجزائر شهدت حركة بناء متواصلة للسدود منذ الاستقلال عام 1962 التي بلغ عددها آنذاك أربعة عشر سداً قبل أن تقفز إلى 39 عام 1990 ثم 47 عام 2000 ثم 57 سداً العام الماضي.
 
وأوضح أن إنتاج الجزائر السنوي من مياه الشرب يبلغ 1.7 مليار متر مكعب من بينها 450 مليون متر مكعب قادمة من مخزون السدود، كاشفا عن وجود عجز بإنتاج مياه الشرب مقداره 400 مليون متر مكعب بالعام أي ما يعادل 29% من القدرات المتوافرة فعليا. وقدر مساهل الحجم الحقيقي للطلب من مياه الشرب بأن يبلغ 2.8 مليار متر مكعب سنوياً .
 
مواجهة الجفاف
انقطاع المياه اضطر الجزائريين إلى إقامة خزانات مياه أعلى البنايات (الجزيرة نت)
واستعرض الخبير مساهل القدرات المائية لهذه السدود التي ارتفعت من 608 ملايين متر مكعب عند الاستقلال العام الماضي إلى خمسة مليارات و704 ملايين متر مكعب من المياه.
 
وذكر أن الحكومة قررت مؤخراً أن تضع خططها المائية على أساس حال الجفاف، وذلك للتأهب لكل الاحتمالات وحتى لا يفاجأ صانع القرار في اللحظة الأخيرة بأن المتاح أقل من المطلوب.
 
وأكد مساهل أهمية المياه الجوفية في إقامة مشروعي المناطق السكانية الجديدة في قلب الصحراء لتخفيف العبء عن المدن الحالية التي باتت تشهد اكتظاظاً بالسكان خاصة العاصمة.
 
وأضاف الخبير المائي أن 70% من استهلاك  المياه في الجزائر يذهب إلى القطاع الزراعي، مشيرا إلى أنه "قد حان الوقت لترشيد استهلاك المياه في هذا القطاع لمواجهة محدودية كميات المياه المتاحة التي تضعنا أمام رهان تحقيق أهداف التنمية".
 
يُشار إلى أن الجزائر يعاني من أزمة المياه بما يدفع المواطنين إلى إقامة خزانات مياه أعلى البنايات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة