وولفويتز يرى حاجة العراق للمشورة أكثر من المال   
الأربعاء 1427/10/24 هـ - الموافق 15/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:38 (مكة المكرمة)، 8:38 (غرينتش)

وولفويتز سيفتح مكتبا دائما للبنك الدولي في العراق لتنسيق مساعدات المانحين (رويترز-أرشيف)
أكد رئيس البنك الدولي بول وولفويتز حاجة العراق إلى المشورة أكثر من حاجته إلى مال المانحين لإعادة بناء مؤسساته.

واعتبر وولفويتز الذي يخطط لفتح مكتب دائم للبنك الدولي في بغداد بهدف تنسيق مساعدات المانحين أن العراق لا يحقق أفضل استخدام للأموال التي حصل عليها فعلا والعراقيون يعرفون ذلك.

وقال رئيس البنك أمام لجنة التنمية في البرلمان الأوروبي إن العراق يحتاج إلى مساعدات في بناء مؤسسات أفضل وإدارة المالية العامة ونصائح حول كيفية إدارة قطاع النفط بشكل أفضل ومساعدة في إدارة شبكات الأمان الاجتماعي.

وأبدى عدم معرفته بالخطوات التي ستتخذها الولايات المتحدة في العراق بعد خسارة الجمهوريين الأغلبية في الكونغرس في انتخابات منتصف الولاية التي جرت الأسبوع الماضي، وهو ما يرجع بين أسباب أخرى إلى عدم رضا الناخب عن سياسة إدارة الرئيس الجمهوري جورج بوش بشأن العراق.

وشغل وولفويتز منصب نائب وزير الدفاع الأميركي المستقيل دونالد رمسفيلد في الحرب على العراق وكان مدافعا بارزا عن تلك الحرب.

كما رفضت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس الحديث عن علاقة بين التقدم في حل النزاع بين إسرائيل والفلسطينيين والعنف في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة