وزراء المالية والخارجية يمهدون لقمة التعاون الخليجي   
الاثنين 24/11/1428 هـ - الموافق 3/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:45 (مكة المكرمة)، 21:45 (غرينتش)
وزراء المالية القطري (يمين) والإماراتي والبحريني مع مفوض التجارة الأوروبية (الفرنسية)
 
أعلن وزير المالية السعودي إبراهيم العساف أن رفع سعر الصرف ليس على جدول أعمال السعودية التي لن تتخلى عن ربط عملتها بالدولار.
 
فيما أكد وزيرا مالية قطر يوسف حسين كمال والكويت مصطفى الشمالي عدم بحث وزراء مالية مجلس التعاون الخليجي مسألة التخلي عن ربط عملاتهم بالدولار أو أي إصلاحات أخرى تتعلق بأسعار الصرف.
 
وعكس ما كان متوقعا لم يتطرق الوزراء أثناء اجتماعهم اليوم لتلك المواضيع، وناقشوا في اجتماعات مشتركة ومنفصلة جدول أعمال القمة التي يفترض أن تبحث غدا وبعد غد مشروع الوحدة النقدية الخليجية وضعف الدولار الذي يؤجج التضخم في دول الخليج.

كما ناقش الوزراء مشروع السوق المشتركة والاتحاد الجمركي الذي شارف على الاكتمال حسب ما أفادت وثائق وزعتها الأمانة العامة لمجلس التعاون ونشرت اليوم، وتنظيم سوق العمل بما في ذلك مواجهة خلل التركيبة السكانية في دول المجلس.
 
ويرقب السوق عن كثب نتائج القمة بعد أن حثت الإمارات البنوك المركزية في المنطقة على قطع ربط عملاتها بالدولار الذي يشهد تراجعا وعلى ربطها بدلا من ذلك بسلة عملات.
  
ومن المتوقع أن تتناول القمة دراسة جدوى أولية أعدتها الأمانة العامة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول مشروع خليجي مشترك لإقامة برنامج نووي سلمي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة