عمال سكك الحديد يتحدون حكومة كوريا الجنوبية   
الاثنين 1424/5/2 هـ - الموافق 30/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الشرطة الكورية تعتقل بعض عمال سكك الحديد المضربين أول أمس (رويترز)

حذر الرئيس الكوري الجنوبي روه مو هيون الآلاف من عمال سكك الحديد المضربين من أن الحكومة ستتخذ موقفا حازما من الإضرابات "غير المشروعة"، معتبرا أن مكافحة الحركات الاجتماعية التي تهز البلاد من بين المهمات الأكثر إلحاحا لحكومته.

وقال روه الإصلاحي اليساري الذي كان ناشطا نقابيا في عهد النظام العسكري السابق في كوريا الجنوبية إن ثقافة المواجهة التي تحكم العلاقات الاجتماعية في البلاد يجب أن تتغير.

وكانت الحكومة أمهلت عمال سكك الحديد التابعين لشركة "كوريان ناشيونال ريلرود" حتى الساعة 13 بتوقيت غرينتش من يوم الأحد لوقف إضراب بدؤوه في عطلة نهاية الأسبوع. لكن 85% من العمال تجاهلوا النداء ومازالت حركة القطارات غير مستقرة لليوم الثالث على التوالي.

وقد وضعت الشرطة في حالة تأهب في سول حيث دعا اتحادان لنقابات العمال إلى التظاهر ضد الحكومة مع سلسلة من الإضرابات الأسبوع الجاري.

وتطالب النقابات بخفض ساعات العمل والتخلي عن خصخصة مصرف "شوهونغ" وتجميد مشاريع لإقامة مناطق اقتصادية خاصة حيث تخشى أن تكون شروط العمل سيئة. أما عمال سكك الحديد فيحتجون على مشروع لخصخصة الشبكة التي تواجه ديونا ضخمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة