دعوة سعودية لزيادة الاستثمارات بمصر   
الثلاثاء 25/10/1433 هـ - الموافق 11/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 12:23 (مكة المكرمة)، 9:23 (غرينتش)
يتوقع انتعاش حجم الاستثمارات السعودية والخليجية في مصر (دويتشه فيلله)

دعا اقتصادي سعودي رفيع المستوى إلى زيادة الاستثمارات الخليجية في مصر لمواجهة الزيادة المطردة للاستثمارات الإيرانية بالسوق المصرية والتي يمكن أن تهدد فرص الاستثمارات الخليجية.

ولفت رئيس مجلس الأعمال السعودي المصري عبد الله دحلان إلى أن الفترة الأخيرة شهدت تحركات قوية من قبل حكومة طهران بهدف تشجيع الاستثمار الإيراني في مصر.

وفي مقابلة صحفية، حذر دول الخليج من استثمارات إيرانية مقبلة بقوة لمصر خلال الفترة القادمة، تنافس الاستثمارات الخليجية في مختلف المجالات.

وطالب دحلان دول المجلس بضرورة التحرك السريع والفعال في سبيل المحافظة على وضعها الاستثماري ودعم نموها في الأعوام المقبلة.

وتأتي تصريحات دحلان في الوقت الذي يزور فيه وفد سعودي رسمي برئاسة وزير التجارة والصناعة توفيق الربيعة القاهرة اليوم. ويضم الوفد مسؤولين ورجال أعمال ومستثمرين سعوديين. 

وينتظر أن تسفر اجتماعات الوفد الرسمي السعودي بالحكومة المصرية اليوم وغدا عن تذليل عقبات الاستثمارات السعودية ودعم نموها هناك.

وجاءت زيارة الوفد السعودي للتأكيد على عمق ومتانة العلاقات التجارية والصناعية بين السعودية ومصر كعلاقات إستراتيجية، ومناقشة المعوقات وتذليلها.

ودعا رئيس مجلس الأعمال السعودي المصري دول الخليج إلى وضع إستراتيجية استثمارية لمضاعفة الاستثمارات في مصر، لافتا إلى أن هناك مشاريع إيرانية يجري بحثها حاليا على أرض الواقع، "كما أن بعضها موجود بطريقة مباشرة وغير مباشرة، ويجب على الخليج أن يقف موقفا داعما للحكومة والاقتصاد  المصري"، وألا تتغير طبيعة المشاريع الاستثمارية من دول الخليج إلى دول أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة