أميركا ترى بوادر لزيادة الإنتاج النفطي عالميا   
الجمعة 1425/4/8 هـ - الموافق 28/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سبنسر إبراهام
ذكر وزير الطاقة الأميركي سبنسر إبراهام اليوم أن واشنطن ترى مؤشرات إيجابية على أن الكويت والإمارات العربية العضوين في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) انضمتا إلى قائمة الدول المستعدة لزيادة إنتاجها للمساعدة في الحد من ارتفاع أسعار النفط.

وأشار إلى إعراب عدد من الدول المنتجة للنفط عن استعدادها لزيادة الإنتاج ومنها السعودية والمكسيك ونيجيريا.

وأوضح إبراهام أن وزير النفط السعودي علي النعيمي أبلغه زيادة الإنتاج إلى 9.1 ملايين برميل يوميا في شحنات يونيو/ حزيران وبمرور الوقت ستلبي الطلب على كامل طاقتها الإنتاجية البالغة 10.5 ملايين برميل يوميا.

وعبر عن تفاؤله بتصريحات رئيس أوبك أمس عن أن المنظمة تبحث إجراءات لزيادة إنتاجها بمليوني برميل يوميا أو 2.3 بل وأكثر من 2.3 مليون برميل يوميا.

وأثنى إبراهام خلال زيارته لروسيا -ثاني أكبر منتج للنفط في العالم بعد السعودية- على خطط موسكو لزيادة طاقتها التصديرية في الأجلين المتوسط والطويل.

من جهته أعلن مسؤول في أوبك اليوم أن المنظمة قد تبحث إمكانية وقف العمل مؤقتا بحصص الإنتاج في الاجتماع الوزاري الذي تعقده في بيروت في الثالث من يونيو/ حزيران المقبل.

وتجاريا انخفضت أسعار النفط في الأسواق العالمية أمس، إذ هبط سعر البرميل في سوق نيويورك إلى ما دون 40 دولارا في ظل توقعات بزيادة إنتاج أوبك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة