الأميركيون يصطفون طوابير طويلة لشراء البنزين   
السبت 1426/7/30 هـ - الموافق 3/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:24 (مكة المكرمة)، 16:24 (غرينتش)

أزمة الطاقة خلقت أوضاعا لم يألفها الأميركيون (الفرنسية)
اصطف آلاف الأميركيين في طوابير طويلة لعدة ساعات من أجل شراء وقود لسياراتهم وشاحناتهم بسعر 3.20 دولارات للغالون الواحد، في مشهد غير مألوف بالولايات المتحدة بعد تزايد أزمة الطاقة في البلاد بسبب إعصار كاترينا. 

وقد أحاطت بعض محطات الوقود الواقعة في إحدى المدن جنوبي الولايات المتحدة مضخاتها بحواجز لمنع دخول السيارات إلى المحطة.

ولا يعرف بعد متى ستخف حدة أزمة شح الوقود الناجمة عن توقف خطوط الإمداد على طول الساحل الجنوبي الذي ضربه الإعصار.

في الوقت نفسه قال رئيس مجلس النواب الأميركي دينيس هاستيرت إن اللجنة التجارية الاتحادية الأميركية ووزارة الطاقة حذرتا شركات الطاقة من التربح في ظل أزمة الطاقة الحالية بعد إعصار كاترينا.

وقال هاستيرت إنه تم إرسال إشعارات إلى شركات الطاقة تؤكد أنه لن يتم التسامح مع هذا التصرف حال حدوثه بهدف التأكد من عدم حدوث رفع الأسعار.

وقالت الولايات المتحدة في وقت سابق إن 88.53% من إنتاج النفط الأميركي من خليج المكسيك مازالت متوقفة بسبب إعصار كاترينا انخفاضا من 90.43% قبل يومين.
 
كاترينا والنمو الأميركي
من ناحية أخرى قال وزير الخزانة الأميركي جون سنو إن الإعصار لن يكون له آثار دائمة على النمو الاقتصادي الأميركي، مشيرا إلى أن رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي آلان غرينسبان يتفق معه في هذا التقييم.

لكن سنو أضاف أنه من البدهي حدوث تأثير اقتصادي يمكن أن ينعكس سلبا على نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال فترة فصل إلى فصل ونصف الفصل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة