ترقب بيانات يهبط بمؤشرات الخليج   
الثلاثاء 1431/1/26 هـ - الموافق 12/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:15 (مكة المكرمة)، 22:15 (غرينتش)
مؤشر سوق دبي المالية سجل أعلى تراجع في أسبوعين (رويترز-أرشيف)

تراجعت الاثنين أغلب مؤشرات البورصات الخليجية في ظل تعاملات وصفت بالهزيلة, وفسرت بحذر المستثمرين الذين يترقبون مزيدا من البيانات المتضمنة نتائج الشركات في الربع الأخير من العام الماضي.
 
وأغلق مؤشر سوق دبي للأوراق المالية 0.6% وهو التراجع الأكبر له منذ أسبوعين, كما تراجع مؤشر سوق أبو ظبي 0.2%.
 
وحصل التراجع في دبي مع انخفاض أسهم عدد من الشركات الإماراتية البارزة خاصة أرابتك للإنشاءات وإعمار العقارية. وتراجع سهم الأولى 3.4% لليوم الثاني على التوالي بعدما ارتفع 11% منذ الأربعاء الماضي.
 
وتراجع سهم أرابتك بعدما وافقت على بيع حصة أغلبية لشركة إماراتية أخرى هي آبار للاستثمار. وتبلغ قيمة الصفقة 1.7 مليار دولار, ومن المقرر أن تتم من خلال سندات قابلة للتحويل إلى أسهم.
كما هبط سهم إعمار العقارية 1% مسجلا أدنى إغلاق منذ بداية العام الحالي.
 
وللجلسة الثانية على التوالي, هبط أيضا مؤشر السوق السعودية مع  انخفاض أسهم عدد من البنوك المحلية في تعاملات الاثنين بعد نتائج مخيبة للآمال لتلك البنوك.
 
وانخفض سهم البنك السعودي الهولندي 3.8% بعدما سجل البنك أول خسائر فصلية في عامين، بينما خسر سهم البنك السعودي الفرنسي 3.6% بعد انخفاض أرباحه 43% في الربع الأخير من العام الماضي.
 
وفي تعاملات اليوم كذلك, أغلق مؤشر سوق الكويت للأوراق المالية متراجعا 0.2% لأول مرة في ثلاث جلسات رغم ارتفاع سهم شركة أجيليتي التي تخوض نزاعا قضائيا مع وزارة الدفاع الأميركية بشأن عقود تموين.
 
وشملت التراجعات بورصة قطر التي هبط مؤشرها 0.4% رغم ارتفاع سهم الشركة القطرية للاستثمارات العقارية لليوم الثاني بعد الموافقة على بنود الاندماج مع بروة العقارية. وفي مقابل تلك التراجعات, صعد مؤشرا سوقي المنامة ومسقط الماليين 0.8% و0.2% على التوالي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة