نيجيريا تتوقع رفع أوبك إنتاجها الشهر المقبل   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

قال إدموند داوكورو مستشار الرئيس النيجيري لشؤون البترول إن من المرجح أن تطبق دول منظمة أوبك زيادة إنتاجية مزمعة بواقع 500 ألف برميل يوميا عندما يجتمع وزراؤها في 21 يوليو/ تموز الجاري.
ومن المقرر أن تطبق دول أوبك الزيادة بدءا من أول أغسطس/ آب.

وتمثل التصريحات تحولا في ما يبدو في وجهة نظر داوكورو -الذي يعد أكبر مسؤول بقطاع النفط في نيجيريا- في وقت سابق هذا الشهر عندما حذر من إضافة زيادة كبيرة إلى المعروض في ظل الأسعار الحالية. وبلغ سعر سلة خامات أوبك الاثنين 35.82 دولارا للبرميل.

وقال داوكورو إن معظم دول أوبك لا تريد أن تعود الأسعار إلى النطاق المستهدف. وأوضح أن أغلبية في أوبك تؤيد أسعارا أعلى من 28 دولارا "ونتطلع إلى نطاق بين الحدود العليا والدنيا للثلاثينيات، لكن من المستبعد أن يقل عن 28 دولارا".

ويتجاوز إنتاج أوبك حاليا سقف الإنتاج الرسمي في إطار مساعيها لتهدئة ارتفاع الأسعار التي ظلت مرتفعة منذ بداية العام عن النطاق الذي تستهدفه أوبك رسميا لسلة خاماتها القياسية بين 22 و28 دولارا للبرميل.

وتضخ نيجيريا نحو 2.5 مليون برميل يوميا بما يزيد نحو 400 ألف برميل يوميا عن حصتها في إطار أوبك، وتنوي إضافة نحو 300 ألف برميل يوميا إلى القدرة الإنتاجية خلال الأشهر التسعة القادمة.

وقال المسؤول النيجيري إن أوبك يجب أن تكون حذرة وألا ترفع حصص الإنتاج مرة أخرى في وقت لاحق هذا العام، خاصة إذا بدأ إنتاج العراق في الانتعاش بعد نكسات بسبب هجمات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة