البيت الأبيض يهدد بنقض مشروع قانون للطاقة   
السبت 1428/7/20 هـ - الموافق 4/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:08 (مكة المكرمة)، 10:08 (غرينتش)
البيت الأبيض رأى أن مشروع القانون يهدد أمن الطاقة للمستهلكين (الفرنسية-أرشيف)
هدد البيت الأبيض باستخدام حق النقض (فيتو) لرفض مشروع قانون للطاقة يناقشه مجلس النواب لتعزيز استخدام الطاقة النظيفة.
 
ورأى أن المشروع يتيح إلغاء إعفاءات ضريبية تستفيد منها حاليا شركات نفطية كبرى، ما يهدد أمن الطاقة للمستهلكين.
 
ونبه البيت الأبيض إلى احتمال تراجع إنتاج النفط والغاز محلياً وارتفاع تكاليف الطاقة وزيادة الضرائب في حال إقرار المشروع.
 
ويخصص مشروع القانون الذي تأجلت مناقشته إلى يوم الاثنين حوافز لاستخدام الطاقة النظيفة بنحو 16 مليار دولار, كما يشدد على ضرورة تركيب مضخات جديدة في محطات البنزين تستخدم الإيثانول.
 
وبحسب مكتب الميزانية بالكونغرس يفرض المشروع ضرائب جديدة بنحو 15 مليار دولار من 2007 إلى 2017 على شركات النفط الأميركية مثل إكسون موبيل وكونوكو فيليبس وشيفرون.
 
وكان الأعضاء الديمقراطيون في الكونغرس الأميركي قد طالبوا العام الماضي بخفض الإعفاءات الضريبية الممنوحة لشركات الطاقة الأميركية بسبب الأرباح الضخمة التي تحققها بينما تشهد أسعار الوقود ارتفاعات قياسية.
 
ودافع الرئيس الأميركي جورج بوش في السابق عن شركات الطاقة، قائلا إنه لا يرى دليلاً على أنها تتلاعب بأسعار الوقود في بلاده وتتقاضى مبالغ زائدة من المستهلكين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة