النرويج لن تخفض الإنتاج النفطي   
الجمعة 1424/8/1 هـ - الموافق 26/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إحدى المنشآت النفطية في النرويج (أرشيف)
أكد وزير النفط النرويجي اليوم الجمعة أن بلاده لا ترى داعيا لخفض إنتاجها من النفط رغم قرار منظمة أوبك المفاجئ هذا الأسبوع خفض الإنتاج بدءا من أول نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وأوضح الوزير النرويجي إينار شتينسنايس أن أسعار النفط مازالت مرتفعة أعلى من 25 دولارا للبرميل معربا عن اعتقاده بأنه ليس هناك داع لإجراء تخفيضات في الإنتاج مثلما فعلت بلاده من يناير/ كانون الثاني إلى يوليو/ تموز 2002.

وقال إنه لكي تفكر النرويج في خفض الإنتاج يجب أن تكون الأسعار أقل من 20 دولارا للبرميل مشيرا إلى أن اتجاه الأسعار مهم بنفس درجة مستواها.

وأضاف أن الأمر المهم ليس الأسعار فحسب بل هو اتجاهها إلى التراجع.

ورأى أن انخفاض الأسعار عن 20 دولارا للبرميل لابد أن يكون مقبولا لفترة قصيرة مؤكدا أن حركة السوق هي التي تحدد ما إذا كان الأمر يتطلب خفض الإنتاج.

ولجأت النرويج إلى تخفيض إنتاجها في النصف الأول من عام 2002 دعما لجهود أوبك في تعزيز أسعار النفط.

ويبلغ إنتاج النرويج ثالث أكبر مصدر للنفط في العالم نحو ثلاثة ملايين برميل يوميا من النفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة