الحكومة الإيطالية تتبنى خطة لحماية المستثمرين   
الثلاثاء 13/12/1424 هـ - الموافق 3/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المقر الرئيسي لمجموعة بارمالات في كاراكاس في فنزويلا (الفرنسية)
أعلن وزير الداخلية الإيطالي جيسبي بيسانو اليوم الثلاثاء تبني الحكومة الإيطالية خطة أولية من شأنها تعزيز حماية المستثمرين وزيادة العقوبات على الاحتيال بعد فضيحة مجموعة بارمالات.

وقال بيسانو للصحفيين عقب اجتماع الحكومة في روما إنه تمت الموافقة على مشروع خطة لحماية المستثمرين كانت الحكومة وعدت بانجازه من قبل.

وكان ما يقدر بنحو 150 ألف من المدخرين قد اشتروا سندات بارمالات في البلاد قبل إعلان إفلاس المجموعة في ديسمبر/كانون الأول العام الماضي إثر تقارير عن فجوات كبيرة في حساباتها.

وقدر مدققو الحسابات ديون المجموعة بمبلغ 14.3 مليار يورو أي ما يعادل 17.8 مليار دولار.

وكانت السلطات الإيطالية في ميلانو ألقت القبض على كايستو تانزي مؤسس شركة الأغذية الإيطالية المفلسة بارمالات في ديسمبر/كانون الأول الماضي على خلفية التحقيقات التي أجريت في قضية فساد تتعلق باختفاء نحو خمسة مليارات دولار من حسابات الشركة.

وأفادت مصادر في وقت سابق بأن تانزي أقر بالتلاعب بنحو 500 مليون يورو (620 مليون دولار) ونقلها من حساب بارمالات إلى شركات أخرى بينها شركة بارماتور للسياحة المملوكة لعائلته.

وجاء ذلك بعد أن أعلنت محكمة بارما شمالي البلاد إفلاس بارمالات لتفسح بذلك المجال رسميا أمام فرض حراسة قضائية على هذه الشركة الأولى في مجال الصناعات الغذائية في إيطاليا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة