سوريا تحول تدمر إلى مقصد سياحي عالمي   
الأحد 5/11/1427 هـ - الموافق 26/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:11 (مكة المكرمة)، 15:11 (غرينتش)
يتم العمل حاليا على تحويل مدينة تدمر في وسط سوريا إلى مقصد سياحي عالمي من خلال جعلها متحفاً متكاملا للسياحات الثقافية والدينية والشتوية والصحراوية والبيئية والرياضية.
 
ونقلت صحيفة "الثورة" شبه الرسمية عن مدير التعاون الدولي في وزارة السياحة بسام بارسيك قوله إن الهدف من ذلك جعل تدمر مقصدا سياحيا عالميا لكافة السياح في العالم والزوار العرب. وأوضح أن مشروع السياحة الثقافية المقام حالياً في تدمر يعتبر الأول من نوعه في البلاد.
 
كما أشار إلى أن العديد من الأعمال تقام الآن في تدمر حيث توجد شراكات عدة بين وزارتي السياحة والثقافة والاتحاد الأوروبي وبالتعاون مع القطاع الخاص.
 
وأشار بارسيك إلى أنه يتم تحديد المواقع الأثرية في المدينة القديمة لتجهيزها بموقف للحافلات السياحية وتحديد موعد للزيارات مع بناء مراكز خاصة بالزوار مجهزة بكافة متطلباتهم.

وكانت وزارة السياحة السورية أشارت إلى أن عدد السياح القادمين إلى البلاد ارتفع نحو 8% خلال الربع الأول من هذا العام.

وأوضحت أن عدد السياح زاد في الربع الأول من عام 2006 إلى 665.7 ألف سائح مقارنة مع 614.8 ألف سائح في الفترة المقابلة من عام 2005.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة