بوتين: حسابات الميزانية الروسية أفرطت في التفاؤل   
الخميس 1437/3/7 هـ - الموافق 17/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:31 (مكة المكرمة)، 14:31 (غرينتش)

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تقييم روسيا برميل النفط بخمسين دولارا في ميزانية عام 2016 مفرط في التفاؤل.

وقال -في مؤتمره الصحفي السنوي اليوم الخميس- "حسبنا ميزانية العام المقبل بناء على خمسين دولارا للبرميل، وهذا تقييم مفرط في التفاؤل في الوقت الحالي، فسعره الآن 38 دولارا، لذا سنضطر لإصلاح ذلك".

وأكد بوتين أن روسيا اجتازت ذروة الأزمة الاقتصادية، لكن توقعات الحكومة بتحقيق نمو اقتصادي يبلغ 0.7% في 2016 و1.9% في 2017 تستند إلى افتراضات بأن سعر النفط سيكون خمسين دولارا للبرميل.

ومن المتوقع أن ينقضي هذا العام بانكماش الاقتصاد الروسي بنسبة تقارب 4%.

وتظهر أحدث الإحصاءات في روسيا أن عدد المواطنين الذين يعيشون تحت خط الفقر ارتفع إلى نحو 22 مليون شخص من مجموع السكان الذي يتجاوز 143 مليونا، في ظل تراجع اقتصاد البلاد جراء انهيار أسعار النفط وتأثير العقوبات الغربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة