تجار المنسوجات الأوروبية يهددون بمقاضاة الاتحاد الأوروبي   
الأحد 1426/7/24 هـ - الموافق 28/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:00 (مكة المكرمة)، 11:00 (غرينتش)

هدد تجار الملابس الجاهزة في أوروبا بمقاضاة الاتحاد الأوروبي بسبب منعه دخول شحنات المنسوجات الصينية المكدسة التي تعاقدوا عليها ودفعوا أثمانها مع رسوم الشحن.

يأتي ذلك بينما دخلت المفاوضات التجارية الخاصة بالمنسوجات بين دول الاتحاد الأوروبي والصين يومها الرابع دون إحراز أي تقدم بشأن أزمة مشكلة تكدس 75 مليون قطعة من السترات والسراويل الداخلية والقمصان الصينية بالموانئ الأوروبية.

وقال المتحدث الرسمي باسم مكتب الاتحاد الأوروبي في بكين ميشال جينينغز إنه لم يحدث أي تقدم في المحادثات التي بدأت الخميس الماضى.

وترمي المحادثات التي تجري بالعاصمة الصينية بكين إلى حل مشكلة المنسوجات المكدسة ولم توزع على المتاجر، لأن الصين تخطت حصة صادراتها المقررة من تلك المنتجات في يونيو/حزيران الماضي.

ومن بين الحلول المطروحة, السماح بدخول هذه المنتجات على أن تٌخصم من الحصص الصينية المقررة لصادرات الأعوام المقبلة, أو أن يتم التوفيق بينها وبين أصناف أخرى لم تتجاوز بعد الحصص المقررة.

وتوصل الجانبان إلى اتفاق تقوم الصين بموجبه بالحد من زيادة صادراتها بنسبة تتراوح بين ثمانية و12.5% سنويا حتى عام 2007.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة