الجزائر تعتبر الولايات المتحدة الشريك التجاري الأول   
الجمعة 1427/3/15 هـ - الموافق 14/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:12 (مكة المكرمة)، 22:12 (غرينتش)

بجاوي دعا الأميركيين إلى تنويع مبادلاتهم التجارية مع الجزائر (الفرنسية)
قال وزير الخارجية الجزائري محمد بجاوي إنه ليس لفرنسا نفس ثقل الولايات المتحدة في الجزائر، خصوصا أن واشنطن أصبحت الشريك التجاري الأول للجزائر.

وأوضح بجاوي في كلمة ألقاها بالفرنسية في مجلس العلاقات الخارجية في واشنطن، أن الولايات المتحدة باتت تدريجيا الشريك التجاري الأول لبلاده متخطية فرنسا وبقية الدول الأوروبية.

والتقى بجاوي مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس ومسؤولين أميركيين آخرين ووصف الزيارة بالمثمرة وبأنها تدعو إلى التفاؤل على الصعيد الاقتصادي والسياسي.

وقال إنه دعا الأميركيين إلى تنويع مبادلاتهم مع الجزائر التي يطغى عليها قطاع المحروقات بشكل خاص.

وحث الجانب الأميركي على مزيد من اهتمام الاقتصاديين والصناعيين والمستثمرين في قطاعات خارج المحروقات والطاقة في الجزائر.

ووصلت قيمة المبادلات التجارية الجزائرية الأميركية نحو 12 مليار دولار في العام الماضي.

ويتوقع أن تشهد الجزائر قفزة اقتصادية كبيرة خلال العام الحالي عندما تبيع حصصا في اثنتين من أكبر الشركات في البلاد، في وقت مازالت فيه البيروقراطية تشكل عائقا أمام تدفق الاستثمارات من الخارج.

وتخطط الحكومة لبيع 35% من شركة اتصالات الجزائر و51% من بنك القرض الشعبي الجزائري، مع توقع أن تكون هذه أعلى عمليات الخصخصة قيمة في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة