الجزائر تخصص 50 مليار دولار للتنمية الاقتصادية   
الثلاثاء 1425/8/21 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)

عبد العزيز بوتفليقة
أحمد روابة- الجزائر
أعلن مجلس الوزراء الجزائري تخصيص 50 مليار دولار لدعم النمو الاقتصادي على مدى خمس سنوات هي الولاية الرئاسية الثانية للرئيس الحالي.

وكشف وزير المالية عبد اللطيف بن أشنهو عن تسجيل احتياطي العملات الأجنبية في البلاد مبلغ 36.8 مليار دولار لغاية أغسطس/ آب الماضي.

وأكد في مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء بمقر وزارته أن السنة المقبلة ستكون سنة التحولات المالية في البلاد.

وقال أشنهو إن تقليص المصاريف في السنة المقبلة سيكون بما يعادل 314 مليار دينار حيث يقدر الوزير مصاريف الدولة بقيمة 1950 مليار دينار في سنة 2005، أي 37.5% من الثروة الوطنية.

وتسعى الحكومة إلى تقليص نفقاتها في سنة 2006 إلى ما يعادل 30% من الدخل القومي في إطار سياسة ترشيد الإنفاق التي تنتهجها.

وصادق مجلس الوزراء الذي رأسه رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على تخصيص 1200 مليار دينار لميزانية التسيير، و750 مليار دينار لميزانية التجهيز.

وينفق نسبة 50% من ميزانية التسيير رواتب للموظفين في المؤسسات والإدارات الحكومية ويذهب 25% من ميزانية التجهيز لقطاع السكن وتحسين إطار الحياة . أما تطوير الهياكل القاعدية فيستفيد من 23% من ميزانية التجهيز، ويصرف 22% إلى الخدمات العمومية والإدارية.

ويتوقع وزير الطاقة والمناجم شكيب خليل أن تصل إيرادات الجزائر من قطاع الطاقة 30 مليار دولار هذه السنة بفضل ارتفاع الأسعار وتطوير طاقة الإنتاج، مقابل 24 مليار دولار في السنة الماضية.
_______________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة