بكين تطالب بتغيير الدولار كعملة للاحتياطي الدولي   
الثلاثاء 1430/3/28 هـ - الموافق 24/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:32 (مكة المكرمة)، 9:32 (غرينتش)

الصين تقول إن الهدف من تغيير الدولار هو ضمان الاستقرار للنظام الاقتصادي العالمي

(الأوروبية-أرشيف)


قال البنك المركزي الصيني إنه يرغب في تغيير الدولار كعملة للاحتياطي الدولي بنظام جديد يديره صندوق النقد الدولي.

 

وأوضح محافظ البنك جو جياوتشوان في كلمة كتبها على موقع البنك إن الهدف هو ضمان الاستقرار للنظام الاقتصادي العالمي عن طريق إيجاد نظام لا يتأثر بسهولة بسياسات الدول بصورة فردية.

 

وقال جو جياوتشوان في كلمته إن اشتعال الأزمة المالية العالمية واتساعها لتشمل العالم بأسره عكست أماكن الضعف والمخاطر التي تكمن في النظام النقدي العالمي.

 

يشار إلى أن الصين تعتمد على نظام النقد الدولاري الأميركي، ما أثار مخاوفها بشأن الأضرار التي ستلحقها سياسات الولايات المتحدة للحفز الاقتصادي بالاحتياطي الضخم من الأصول الدولارية التي تملكها بكين وتصل إلى ما قيمته 1.95 تريليون دولار.

 

واقترح جو جياوتشوان أن تعمل حقوق السحب الخاصة أو إل (إس دي آر) كعملة احتياطي حكومي للدول.

 

يشار إلى أن حقوق السحب الخاصة أنشأها الصندوق عام 1969 لتمثل أصول الاحتياطي العالمي لكنها تستخدم فقط من قبل الحكومات والمؤسسات العالمية.

 

وقال المسؤول الصيني إنه يجب أن تقود النظرة الشاملة عملية الإصلاح النقدي وتبدأ بتنفيذ خطوات محددة كما يجب أن تؤدي العملية إلى نتائج يكون الجميع فيها في موقف الرابح.

 

وتسبق تصريحات جو جياوتشوان قمة مجموعة العشرين التي ستعقد في لندن في الثاني من أبريل/نيسان القادم التي سيحضرها أيضا مسؤولون من منظمات دولية إضافة إلى صندوق النقد الدولي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة